معالي راضي: الحجاب يزيدني جمالاً

زهرة الخليج  |   30 نوفمبر 2010

دخلت المجال الإعلامي متسلحةً بطموحها، فتميّزت بحضورها الملفت وحديثها الدمث. "أنا زهرة" الإعلامية السعودية معالي راضي، فماذا قالت؟

 


من هي معالي راضي الانسانة؟
أنا انسانة ملأى بالحب والتفاؤل. أحب الجميع، وأحب أن يحبّني الكل.

 


ومن هي الإعلامية معالي راضي؟
مذيعة طموحة تريد أن تقدم رسالتها بوضوح وشفافية.

 


أخبرينا عن المصادفة التي أدخلتك المجال الإعلامي؟
يقولون "رب صدفة خير من ألف ميعاد" وهذا ما حصل معي. في أحد الأيام، التقت شقيقتي بمهندسة ديكور تعمل في التلفزيون السعودي. وبعد حديث دار بينهما، اقترحت المهندسة أن تنضم شقيقتي إلى طاقم التلفزيون كمذيعة. لكن شقيقتي أخبرتها بأن لها شقيقة أكثر ملاءمة لهذا العرض. وحين أخبرتني، قدمت طلباً. وما هي إلا أيام، حتى قُبلت في الوظيفة.

 


يعني أنك محظوظة؟
بالطبع.

 


أخبرينا عن مسيرتك في التلفزيون السعودي؟
بدأت كمراسلة لبرنامجي "قهوة الشباب" و"أصداف". وبعد مرور الأشهر الأربعة الأولى، جاءتني فرصة من برنامج "ليالي العيد" كمذيعة على الهواء المباشر في أيام العيد. بعدها، ظهرت في حلقتين من برنامج "صباح الثقافية" الذي يعرض على القناة الثقافية مع زميلتي عرفات الماجد. لكنني لم أستمر بسبب ظروف تخص البرنامج.

 



هل يزعجك تقاسم البرنامج مع طرف آخر؟
كلا, طالما هناك اتفاق. ونعم يزعجني إذا لم يتحقق هذا الشرط.

 


بعد توقفك عن برنامج "صباح الثقافية"، ماذا فعلت؟
طلبت من المسؤولين أن أقدّم فكرة جديدة. وما زلت أعمل كمراسلة في برنامج "صباح السعودية" حتى إشعار آخر.
بالمناسبة، ما هي آخر أخبار برنامج "صباح السعودية" بعد الحادثة التي أدت إلى توقفه مؤخراً؟
لم يتوقف البرنامج. حدث تغيير في مقدمي البرنامج. إذ أُسند البرنامج إلى المذيعة الإخبارية رنيم القبج والزميل حمود بدلاً من الإعلامي محمد الرديني والمذيعة سميرة مدني. كذلك تغيرت القائمة على إعداد البرنامج.

 


برأيك هل تغيّرت ردود فعل المشاهدين بعد تغير الطاقم الرئيسي في البرنامج؟
علمت من الآخرين مدى تعلق بعض المشاهدين بسميرة مدني ومحمد الرديني. لكنني أجد أيضاً بأن الإعلامية رنيم القبج أثبتت نفسها وأضحت أكثر أحترافاً.

 


هل يضايقك استمرارك في تقديم التقارير الصحافية بعدما أُهلت لبرنامج خاص؟
بالنسبة إليّ، بات أمر التقارير شيئاً عادياً. لكن عملي كمذيعة في برنامج خاص سيصقل خبرتي بلا أدنى شك.
هل جاءتك فرصة للعمل في محطة تلفزيونية أخرى؟
بالفعل. لكنّني لن أترك محطتي ما لم يكن العرض أرفع شأناً. كما أنّ مدير القناة سعيد اليامي منحني فرصة تحلم بها كثيرات. مما جعل بعضهن يغرن منّي ومن سرعة خطواتي.

 


ما القناة الحلم بالنسبة إليك؟
أمنيتي أن أنتقل إلى محطة "أم. بي. سي" ولو كمراسلة.

 


ألا يعيقك الحجاب؟
بل يزيدني جمالاً، وأنا أظهر بأبهى وأجمل صورة.

 


كيف تعتنين بجمالك كوجه إعلامي؟
لا شيء محدداً

 


ما رأي عائلتك في خوضك المجال؟
كنت أعتقد أنني سألقى معارضة. لكنّني فوجئت. والدي وأخي سانداني، وزوجي يسهم معي في ابتكار أفكار لعملي.

 


ألا يغار زوجك من مجتمع مليء بالذكور؟
بلى, لكن الثقة موجودة.

 


هل أنت مرتاحة مادياً؟
كنت أعتقد بأنّ المذيعة تحصل على مبلغ أكبر، لكنني فوجئت بأن معاشاتنا أقل مما توقعنا.

 


كلمة توجهينها إلى مدير القناة السعودية سعيد اليامي؟
أتمنى أن يظل كما هو الأب المساند الداعم. هو إنسان خلوق وعملي يخاف كثيراً على مصلحة القناة.

 


كلمة توجهينها إلى وزير الإعلام عبد العزيز خوجة؟
أتمنى أن نُرسم كمذيعات للحفاظ على حقوقنا مستقبلاً, خصوصاً السعوديات الحاصلات على شهادات جامعية.

 

المزيد على أنا زهرة: