دبي ترسم "ابتسامة طفل"

زهرة الخليج  |   11 نوفمبر 2010

أطلق "مركز دكتور نيقولا وآسب"، أحد المراكز الطبية المرموقة في مجال رعاية الفم والأسنان، وهيئة الصحة في دبي ووزارة الشؤون الاجتماعية في الإمارات العربية المتحدة حملة "ابتسامة طفل".

الحملة انطلقت منذ أيام في "كلية نيقولا وآسب" الجامعية ضمن مبادرة شراكة بين القطاعين الخاص والعام من أجل تشجيع صحة الفم والأسنان، وخصوصاً لدى الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة.


وشهد الاحتفال حضور راعية الحملة صاحبة السمو الملكي الأميرة هيا بنت الحسين، حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي.


وتخلّلت الاحتفال الذي حضره سعادة قاضي المروشد، مدير عام هيئة الصحة في دبي وسعادة حسين سعيد الشيخ، المدير التنفيذي للرعاية الاجتماعية، وزارة الشؤون الاجتماعية، إلقاء كلمة من قبل نيقولا رئيس مجموعة "نيقولا وآسب"، وكذلك مراسم انطلاق الحملة بما في ذلك قص الشريط الحريري. وبعد تدشين عيادة الأسنان المتنقلة التابعة للحملة، رافق الدكتور نيقولا صاحبة السمو الملكي الأميرة هيا في جولة لاستعراض الخدمات التي توفّرها هذه العيادة.


وقال سعادة قاضي المروشد بهذه المناسبة "نأمل مع شعورنا بالفخر بأن تؤدي جولات عيادة الأسنان المتنقلة في الإمارات إلى وضع برنامج يشجع على توفير الرعاية الصحية للفم والأسنان في جميع المراحل العمرية للأطفال".


تهدف حملة "ابتسامة طفل" إلى تلبية الاحتياجات الخاصة بصحة الفم والأسنان لجميع الأطفال في دبي والإمارات العربية المتحدة، وخصوصاً هؤلاء من ذوي الاحتياجات الخاصة. وقد تم التخطيط لأماكن أخرى لفحص وعلاج الأسنان خلال الشهور المقبلة. وسيتم خلال الحملة جمع المعلومات لوضع تصور كامل حول صحة الفم لدى الأطفال. والهدف هو زيادة الوعي وتشجيع التحسن في هذا المجال في المجتمع.