يوسف شعبان: سلاف فواخرجي ممثلة كبيرة

زهرة الخليج

  |   30 أغسطس 2010


حين تنظر إلى يوسف شعبان، تطمئن إلى وضع الدراما العربية وتقول بأنّها ما زالت بخير. فالممثل المخضرم تُعد مشاركته في أي عمل عربي قيمةً بحد ذاتها نظراً إلى تاريخه العريق الذي لا يستهان به. "أنا زهرة" التقت الممثل المصري الذي يُطل في الموسم الرمضاني من خلال مسلسل "كليوباترا" و"أكتوبر الآخر".

نبارك لك بشهر رمضان وبالنجاح الذي يحصده "كليوباترا"
الله يخليك شكراً.

النجاح الدي يحققه "كليوباترا" لم يلغِ انتشار بعض الشائعات عن مشاكل كثيرة شابت أجواء التصوير حتى كادت تعطّله مرات عدة. وقد قيل إن بعضهم ندم لمشاركته في المسلسل. ما رأيك؟
لا أبداً. صحيح أنّه كانت هناك خلافات بين المخرج والمشرف على الإنتاج وكانت "تأتي على دماغنا". يعني مثلاً كنّا نذهب إلى موقع التصوير، لنفاجأ بالتأجيل. ما أطال الوقت المفترض لتصوير المسلسل. بيد أنّ الخلاف اقتصر على عامل الوقت فقط. من ناحيتي، لم أجد أي خلافات أخرى. بل فوجئت بأن العمل هو الثاني من الناحية الإخراجية لوائل رمضان. إذ رأيت تعامله مهنياً كمن يملك خبرة ثلاثين أو أربعين سنة. لقد أخرج المسلسل بجدارة وامتياز وكان عملاً رائعاً جداً.

لقد انتشرت بعض الأقاويل في الصحف
مَن قال؟ بالنسبة إليّ، إنّها المرة الأولى التي أدلي فيها بلقاء صحافي منذ صوّرت العمل.

علمنا مثلاً أنّ الفنان محمد صبحي انسحب وقال بعضهم بأنه كان محظوظاً بانسحابه
لقد انضممت إلى العمل وعلمت لاحقاً أنّ محمد صبحي كان مرشحاً لدور أسند لاحقاً للفنان محمد إسماعيل. ولا أعلم طبيعة الخلاف. لكن من ناحيتي، لم يحدث أي خلاف مع أحد.

كيف وجدت العمل مع طاقم "كليوباترا" الضخم؟ هل كنت سعيداً بتلك المشاركة؟
جداً، خصوصاً مع البطلة سلاف فواخرجي. لقد تعاملت معها مسبقاً في مسلسل "أسمهان" ووجدتها فنانةً تحترم مواعيدها وتجيد التعامل مع الآخرين. والنتيجة التي ظهر بها المسلسل، أكّدت لي ذلك. كما أنّ العربية لغة صعبة جداً وليس سهلاً التعامل معها. كثيرون يتلعثمون حين يتحدثون بها، لكنّني وجدت سلاف تتحدث بشكل جميل وببساطة.

لو عرض عليك المخرج وائل رمضان عملاً جديداً من توقيعه، فهل توافق؟
أرحّب جداً.

كيف وجدت أداء البطلة الأخرى فرح بسيسو في العمل؟
لقد ذهلت من أدائها أيضاً. إنّها ممثلة كبيرة.

مادا لديك في رمضان الحالي باستثناء "كيلوباترا"؟
لدي مسلسل "أكتوبر الآخر" الدي يعرض على قناة "النيل دراما 2" في الرابعة فجراً. لقد انتصرنا على العدو في 10 تشرين الأول (أكتوبر) الموافق 10 رمضان عام 1973 من الناحية العسكرية. وحياتنا اليوم تشوبها المشاكل وتحتاج إلى الحماس الذي خضنا به حرب أكتوبر. لهذا، أُطلق على المسلسل اسم "أكتوبر الآخر" وهو من بطولة بوسي، وفاروق الفيشاوي، ومحمد عبد الحافظ ومنة فضالي. ويحمل توقيع إسماعيل عبد الحافظ إخراجاً ومحمد دياب تأليفاً.

المزيد على أنا زهرة:

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث