"ضرائر" الفنانات السابقات

رحاب ضاهر - بيروت  |   31 يناير 2011

درجت العادة في الوسط الفني أن تحرص كل فنانة على التفرّد بطابع خاص بها في الإطلالة أو الأدوار التي تلعبها. فإذا عرض دور ما على فنانة ورفضته، يصعب قبول فنانة أخرى به. بل إنّ الفنانة ترفض ارتداء فستان ظهرت به فنانة زميلة قبلها. ولو حدث وتشابهت الفساتين، فإن ذلك يعتبر نوعاً من الفضيحة وإهانةً للفنانة التي ارتدت فستاناً سبقتها إليه أخرى. لكن يبدو أنّ هذا الأمر لا يسري على الأزواج. إذ أنّ بعض الفنانات لا يمانعن الارتباط بزوج سابق لفنانة أخرى. وما لا يعرفه كثيرون أنّ المخرج طارق العريان زوج أصالة، كان زوجاً سابقاً للمذيعة المصرية أنجي علي. وسبق لأنجي أن صرّحت أنّها لا تمانع استضافة أصالة في برنامجها "يا مسهرني"، وأنها لا تنظر إلى أصالة باعتبارها المرأة التي تزوجت زوجها السابق لأنّ قصتها مع العريان انتهت وهي التي طلبت الطلاق.


الممثلة المصرية داليا البحيري اتُّهمت بخطف زوج الممثلة سوسن بدر، أحمد جمال سعيد حفيد الفنان فريد شوقي من ابنته المنتجة ناهد وهو يصغرها في السنّ. إلا أنّ البحيري نفت معرفتها بزواج أحمد من الفنانة سوسن بدر، مضيفةً أنّه كان منفصلاً عنها عندما تعرّفت به.


الممثلة سمية الالفي التي كانت زوجة سابقة للممثل فاروق الفيشاوي، تعتبر ضرةً سابقة للممثلة سهير رمزي التي تزوجت من الفيشاوي بعد طلاقه منها. وهي أيضاً ضرة سابقة للممثلة شيرين سيف النصر، إذ تزوجت سمية من الفنان مدحت صالح بعد طلاقها من الفيشاوي، واستمر زواجهما عامين إلى أن دبت الخلافات بسبب علاقات مدحت النسائية المتعددة. وعاد هو الآخر وارتبط بشيرين سيف النصر، لكن زواجهما لم يدم طويلاً.


من أشهر الضرائر شريهان والممثلة الكوميدية إسعاد يونس. إذ تزوجتا من رجل الأعمال الأردني علاء الخواجة. وكانت شريهان "نزلت" ضرة على إسعاد يونس، وأنجبت طفلتين. واللافت أنّ إسعاد يونس وقفت إلى جانب "ضرتها" شريهان خلال مرضها وعلاجها، وتربطهما علاقة ود وصداقة. وهما حتى اليوم على ذمة علاء الخواجة.


أيضاً، الممثلة اللبنانية ميرنا المقيمة في مصر خطبت زوج شريهان السابق علال الفاسي، لكنّ الأمور لم تتطوّر إلى الزواج.


كذلك، سبق للممثلة حنان ترك أن تزوجت أيمن السويدي زوج الراحلة ذكرى الذي قتلها وانتحر. والممثلة الشابة رانيا يوسف تزوجت من المنتج السينمائي محمد مختار بعد طلاقه من الفنانة نادية الجندي.


وسبق للمغنية المغربية جنات أن تزوجت الملحن محمد ضياء الذي كان متزوجاً من الفنانة آمال ماهر. أما الممثلة ميرفت أمين، فتعتبر ضرة سابقة للممثلة لقاء سويدان المتزوجة حالياً من الممثل حسين فهمي.


وإذا كانت الحالات السابقة لم تشهد صراعاً بين الفنانات، فالأمر كان مختلفاً مع هيفا وهبي ورولا سعد. إذ شهد الوسط صراعاً بين المغنيتين على المليونير السعودي طارق الجفالي الذي خطب هيفا، ثم دخلت رولا على الخط لتنتقم من غريمتها. وكانت تصرّح أنّ الجفالي مجرد صديق ولا تربطها به أي علاقة عاطفية.


أيضاً، الممثل اللبناني الوسيم يوسف الخال كان محط صراع بين نيكول سابا ورزان مغربي. إذ كان يوسف في بدايته الفنية جاراً لنيكول سابا، وكانت تربطهما علاقة حبّ ثم انفصلا، وارتبط بالمذيعة رزان مغربي. وكانت حرب "النميمة" تدور في أحد صالونات التجميل اللبنانية عند حضور رزان إليه تزامناًَ مع وجود نيكول. ولعل الخلافات التي وقعت بين رزان وسابا في مصر أثناء تصوير مسلسل "عدى النهار" منذ عامين، سببه الممثل الوسيم رغم أنّ علاقته برزان انتهت منذ سنوات لكن يبقى "لغيرة النسوان" فعل الخنجر.


يذكر أنّ يوسف ونيكول قد عادا مجدداً إلى بعضهما، وينويان إعلان زواجهما في الوقت المناسب.

 

المزيد على أنا زهرة

5 تسريحات شعر يفضلها الرجال

صبغة الشعر الحالية مسالمة

الجسمي.. وإطلالته الجديدة

مكياج هيفا وهبي

النجمات العربيات بالشعر الأسود