خمسة أسباب للتزين بحُلى العواطف

صونيتا ناضر  |   8 فبراير 2011

حلية العاطفة أو ما يُعرَف بالفرنسية le Bijou de sentiment كانت دائماً تشكل علامة استفهام لدي. لذلك أردتُ أن أعرف أكثر عن هذا الموضوع. فاتصلت بصديقةٍ لي تصمم المجوهرات، وسألتها عن أهمية هذا النوع من الحُلى عند الفرنسيات والأوروبيات.

فقالت لي : إنها هامة لأنها تعبّر عن موضوعٍ عاطفي بامتياز، وتجسّد شعوراً أو ذكرى أو حدثاً معيناً. كما ترمز إلى التعلق بالآخر سواءً في مجال الحب أو الصداقة أو القرابة. وهي تنتقل من جيلٍ إلى آخر، تجلب الحظ أو تكون مشبعة بالذكريات.

بعد هذا الشرح عرفت الأسباب التي قد تدفعنا لشراء أو لتقديم حلية العاطفة، وهي خمسة :
1 ـ هي تمثل إشارة معينة إلى عاطفةٍ خاصة.
2 ـ إنها تشكل رسالةً تسلَّم إلى الحبيب أو الحبيبة.
3 ـ قد تكون أيضاً رمزاً لسرٍ معين بين شخصَين.
4 ـ هي عبارة عن رابطٍ قوي يوطد العلاقات.
5 ـ هي دليلٌ واضحٌ على عواطف جياشة.

باختصار هذه الحلية تروي قصةً ما بين أشخاص. وهي تستوحى من زهرةٍ، حيوانٍ، كلمةٍ محفورةٍ، أو لونٍ معين. ومهمة هذه الحلية هي التعبير للآخر من دون كلمات عن الحب والعاطفت مع التمنيات له بالسعادة.

 

 

المزيد على أنا زهرة:
لماذا أقفل خالد يوسف في وجه عبد الرازق؟
فنانون وأبناؤهم يواجهون البلطجة والسرقة
شريهان وابنتها في ميدان التحرير
الشريف والبارودي يؤيدان "الثورة"... ومنى زكي تبكي
غادة عبد الرازق تستعين بابنتها في تظاهرات التأييد