البحر... مصدر إلهام خالد المصري

زهرة الخليج  |   28 فبراير 2011

البحر بهدوئه وجماله وزخرفته، احتل مكانةً حميمةً في مجموعة المصمم خالد المصري من الهوت كوتور لموسم ربيع وصيف 2011.
مجموعة "انعكاسات مضيئة" التي قدمت في قاعة "ميزانين" في فندق "قصر طوكيو" في باريس، نقلت رؤية المصمّم إلى روحية البحار. هكذا، ابتكر الـ "كروشيه" لتحديد هويته المستقلة في الحياكة، وهي أحدث ابتكارات الخياطة وأكثرها دقة. ذلك أنّ الخيطان تنسج يدوياً، وتترك انطباعاتها الهادئة على تصاميم برزت باللون الأزرق الهادئ، والبيج والزهر الفاتح وألوان الباستيل.
اللافت في "انعكاسات مضيئة" هو التطريز اليدوي الدقيق. فقد استكمل خالد المصري مشهد الأناقة بمحاكاة زخرفة البحار، ونقلها بسلاسة الى التصاميم من خلال إضافة مواد جديدة ومبتكرة في التطريز التي سكنت لوحات فنية في مواقع مختلفة من كل فستان. بالإضافة الى ذلك، أعلن المصمم انتماء المجموعة الى موسم الهدوء والفرح عبر التطريز.
واختتم العرض بفستان زفاف تميز بهويته المستقلة وجماليته الفريدة.