هكذا أجبر بسام فتوح ميليسا على ترك مكياجها الثقيل

زكية الديراني

  |   12 يناير 2012

تُعرف الفنانة ميليسا بحبّها للمكياج القوي والثقيل، ونادراً ما تظهر بإطلالات إعلامية أو فنية بمكياج طبيعي، لكن في كليبها الأخير لأغنية "لو بتكون" أحبّت خبيرة التجميل نجاة التي تعمل في صالون بسام فتوح، أن تطبّق لها ذلك المكياج إضافة إلى لوكات أخرى. لقد أجبرت طبيعة المستحضرات الرائعة واليد الماهرة التي نفذته ميليسا على الإقلاع عن عادتها في المكياج الثقيل...

تكشف خبيرة التجميل أنها في كليب ميليسا إستعملت مستحضرات التجميل التي تحمل اسم بسام فتوح، وخصوصاً تلك التي تصحّح شوائب البشرة فبدت بشرة ميليسا نقية وملفتة، كما ظهرت الفنانة مختلفة عن إطلالاتها السابقة. 

وتلفت نجاة إلى أن بعض مستحضرات فتوح التي إستعملت لم تنزل على الأسواق بعد، إلا في بعض الدول الخليجية، لذلك يُلاحظ من يشاهد صور الفنانة أن هناك أمراً ما جديد طرأ على ميليسا.

ميليسا أجمل بالمكياج الطبيعي
أصرّت خبيرة التجميل على إظهار ميليسا بمكياج طبيعي، لأن الناس نادراً ما تراها بمكياج خفيف، كما ظهرت الفنانة بـ 3 إطلالات مختلفة: الأولى مكياج طبيعي خفيف إستعملت فيه خبيرة التجميل آي لاينر رفيع مع أحمر شفاه خفيف، فبدت ميليسا بصورة مريحة وقريبة من الناس، بينما الاطلالة الثانية بدت ميليسا بمكياج قويّ قليلاً برز جمال عينيها، أم الاطلالة الأخيرة فكانت المكياج الذي يستعمل خلال السهرات مثل أحمر الشفاه الأحمر وكذلك ألوان الظلال القوية التي تأسر العين. 

برأي نجاة إن ملامح وتكاوين وجه ميليسا تليق بها أشكال وألوان المكياج كافة، كما أن الفنانة تحبّ بإستمرار التركيز على إبراز عينيها، لأنهما براقتين. 

حاولت نجاة أن تظهر ميليسا كما هي، من دون أيّ تغيير طارئ وواضح على وجه الفنانة، بل أن تحافظ على ملامحها كما هي مع تصحيح بعض التعديلات في وجهها. يذكر أن نجاة تنفذ مكياجاً لعدد كبير من الفنانات مثل نيكول سابا وفيفيان مراد وغيرهن، فهل ترين أن إطلالة ميليسا ملفتة ومختلفة، أم أنها عادية؟

للمزيد:
خطوات مكياج النجمات الطبيعي
سر مكياج النجمات الخالي من العيوب

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث