غابرييلا رايت وعطر كنزو الجديد

صونيتا ناضر  |   24 نوفمبر 2010

دُعيت مؤخراً إلى حدث إطلاق عطر Kenzo الجديد وفوجئت بسرورٍ وسعادة باختيار الممثلة الشابة غابرييلا رايت Gabriella Wright كسفيرة له.
تعرّفتُ على غابرييللا منذ عامَين تقريباً لدى صديقة مشتركة لنا، ثم كنت ألتقي بها في المناسبات الباريسية المختلفة من سهرات أو عروض أزياء.
اليوم لقائي بها صحفي ولكنه حميم، لأنها تحدثت بصدقٍ وصراحة عن حياتها كامرأة وكفنانة. في البداية سألت الفنانة عن ما تفعله اليوم في المجال الفني، فقالت لي أنها تصور فيلماً أميركياً من نوع التشويق.


تابعتُ وسألتها عن جذورها، خاصة وأن في وجهها تقاسيم أعراق مختلفة، فقالت لي: " إنها في كل يوم تكتشف جذورها أكثر فأكثر. فوالدها إنكليزي أشقر بعيون زرقاء ووالدتها فرنسية ـ برتغالية وموريسية وفي جزيرة موريس نجد أصولاً هندية وصينية، بالإضافة إلى جنسيات أخرى. وهي تحب هذا التنوع في ملامحها."
ولكن هل أتى خيار دار Kenzo لها لأنها تذكّرنا بكل هذه البلدان، وتجعلنا نحلم بأسفار جميلة ؟ تجيب غابرييللا بنعم : "فباتريك غيدج Patrick Guedj المدير الفني، اختارني بعد أن قرأ مقالاً عني من خمس صفحات، أتحدث فيه عن حبي للسفر وعن عملي المتنوع ما بين الهند، إنكلترا وفرنسا، وأيضاً عن عملي في المجال الخيري. وهكذا اتصل بي وتقابلنا قبل عام من تنفيذ المشروع مع Kenzo."


وعن العطر نفسه تحدثنا غابرييللا بعد أن سألتها إذا ما كان ينتمي إلى العطور التي تحبها كامرأة قائلة إنها تجده مدهشاً. فهي عندما تتعطر به أينما كانت في أنحاء العالم، الكل يوقفها في الشارع ليسألها عن العطر الذي تضعه. وما تجده مدهشاً هو أنّ هذا العطر يمثل المكان المتواجدة فيه.
وتواصل غابرييلا حديثها عن عطر Kenzo Amour الجديدة متذكرة جلسات التصوير على جزيرة جميلة حيث كل شيء كان طبيعياً، حتى مكياجها. فالتصوير كان يتم ببساطة ما بين غروب وفجر. والذي يرى Making of يشعر بالطاقة الإيجابية التي سادت على الجو.


تابعت حديثي مع غابرييلا وسألتها إذا كان في نيتها قبول أدوار سينمائية في الشرق الأوسط والبلدان العربية، فأجابت مبتسمة إنها ترغب كثيراً في لعب دور امرأة عربية. وإذا عُرض عليها الدور، فهي ستقبل كما فعلت في فيلم L'immortel حيث لعبت دور امرأة من المغرب العربي. وتضيف أنها ذهبت أيضاً إلى دُبي عندما طلب منها مصمم هندي أن تكون ممثلة وسفيرة لأزيائه.
وعن رأيها في أناقة المرأة العربية وطريقتها في الاعتناء بنفسها، تقول " رايت" :
" المرأة العربية هي امرأة غامضة وفي الوقت نفسه تتمتع بأناقة لا حدود لها. وأنا أحب استعمال هذه الكلمة لأنها تتبع طقوساً تتجدد حسب المواسم. وأنا معجبة بذلك، وأحبُّ أن أتعلم منها بعض الأسرار التي تفيدني كممثلة وفنانة."