ألكسندر مكوين في قلب بيروت

زهرة الخليج  |   26 نوفمبر 2010

تألقت عارضات الأزياء بتصاميم ألكسندر ماكوين خلال افتتاح المحل التجاري الخاصّ بهذا المصمّم العالمي في وسط بيروت. وقد صنعت الأحذية من جلد التماسيح التي تتميز بنعال مشغولة يدوياً من الخشب، ومطلية بالذهب، وكعوب متشابكة مزينة بأحدث التصاميم الصارخة. واستوحى المصمّم مجموعته الخريفية المتميزة من الفن البيزنطي، ونقوش جريلينغ جيبونز، ولوحات أولد ماستر متمثلة في أعمال جان فوكيه، وساندرو بوتيشيللي، وستيفان لوكنير، وهانس ميملنغ، وهوغو فان دير غوس، وجان هي.


وقد تم التقاط مجموعة كاملة من الأعمال الفنية رقماً. إذ تمت حياكتها في ألبسة الجاكار أو زخرفتها وهندستها لتناسب الثياب الشخصية. وقد أوضح مصمّمو بيت الموضة لدى ألكسندر ماكوين أنّ الخدعة البصرية التي تظهر قطعتين من الملابس تنجز من خلال لف وطيّ قطعة واحدة من القماش. ويهدف هذا التصميم الى إظهار الزخارف الذهبية والفضية الدقيقة على الأكمام وذلك بشكل مستتر.

 

 

المزيد:

نايومي كامبل تتذكر صديقها الراحل ألكسندر مكوين