أسمهان: الإعلام "رخيص"... ولن أعتزل!

زهرة الخليج  |   5 أبريل 2011

هاجمت الفنانة أسمهان توفيق في تصريح لـ"أنا زهرة" الإعلام بوضعه الحالي، ووصفته باللحم الرخيص. وقبل ذلك، كانت قد تأسفت على هذا الوضع الذي تمنت أن يزول، كي يتقدّم الفن الخليجي. وتُعرف توفيق بندرة لقاءاتها الإعلامية في مشوارها الفني الممتد على 50 عاماً.

وطال هجومها بعض الممثلين والممثلات الذين وصفتهم بـ"اللامبالين" لأنهم يأتون إلى موقع التصوير، ولم يقرأوا سيناريو أدوارهم. مما يتسبب في تأخير التصوير، ويؤدي إلى "دربكة" على حد وصفها. وأوضحت أنّ هذا ما لم يتجرأ عليه الممثلون في الستينيات، بل كان يحفظون المسلسل قبل الحضور إلى "اللوكيشن".

وتابعت: "وضع الدراما الخليجية في تراجع بسبب الرقابة الشديدة وأغلب المواضيع خطوط حمراء لا يمكن تجاوزها، رغم أنه في السابق لم تكن هناك رقابة، وكان هناك طرح جريء. مما أدى إلى تطور الدراما بشكل كبير".

وفي ظل ذلك، ومع تجاوزها الستين، أكّدت بأنّها لن تعتزل ما دامت تشعر بأنّ تقدمها في السنّ لا يمنعها من مواصلة مشوارها الفني، فهي تعمل أيضاً من أجل المتعة والتعرف إلى الآخرين من خلال مخالطتهم في تصوير المسلسلات.

ورفضت أسمهان الآراء التي تؤكد بأنّ الممثلين الكبار في السنّ يعانون من صعوبة في حفظ النص. بل أكّدت أنّ ما يحدث هو العكس تماماً، مضيفةً أنّ الممثلين الكبار يحفظون النصّ بسلاسة ومن القراءة الأولى.

وختمت بأنّّها تلعب دورين مميزين هذا العام من خلال مسلسلي "ظلال الماضي"، و"عبد الله وعذاري". كما تقرأ نصاً تراجيدياً سعودياً تحل فيه ضيفة، إذ سينتج المسلسل أحد أبناء الأسرة المالكة في السعودية.