ريز ويثرسبون تبكي في السيارة

زهرة الخليج  |   12 أبريل 2011

كشفت ريز ويثرسبون أنّها تجلس أحياناً وحدها في سيارتها وتبكي طويلاً بسبب تدخّل الناس في حياتها الخاصة. وأعلنت الممثلة الشقراء أنّها تستاء جداً من تدخّل الآخرين في حياتها الشخصية، معتبرةً أنّ هذا الأمر هو ضريبة الشهرة. وقالت في مقابلة مع النسخة الأميركية من مجلة "فوغ" "إنّني وخصوصيتي افترقنا وأخذ كل واحد منا طريقاً. وأحياناً، أبكي بسبب هذا الأمر. أجلس أحياناً في سيارتي وأروح أبكي لأنّني عاجزة عن الخروج من هذا المأزق".
وتابعت الممثلة البالغة 35 عاماً، أنّه بما أنّها وجه عام يعرفه الناس، فإنّه كثيراً ما يعترضها الغرباء، ويتحدثون معها في الطريق.