الأمير ويليام وكيت: بروفات الساعات الأخيرة

زهرة الخليج

  |   28 أبريل 2011

قبل يوم واحد من "زفاف العام"، أجرى الأمير ويليام وكيت ميدلتون بروفة أخيرة للزفاف في وسط لندن. هكذا، أُقفلت الطرق المحيطة بقصر باكنغهام والطريق الذي سيقطعه العروسان من كاتدرائية "ويستمنستر". وشاركت العربات التي ستقل المدعوين إلى جانب فرسان، على أن يجرى تدريب أداء بالزي الكامل يشمل رجال الدين والمذيعين. وتجرى تحضيرات مماثلة في مختلف أرجاء البلاد حيث سيقام نحو 5500 حفل في الشوارع.


واحتشد الإعلاميون من مختلف أرجاء العالم في استوديوهات متنقلة أقيمت خارج قصر باكنغهام وعلى امتداد الطريق لتغطية المراسم التي يتوقع أن تجتذب نحو ملياري مشاهد على مستوى العالم.
وحضر بروفات الزفاف، الأمير هاري الذي سيكون الاشبين، ووالدا كيت مايكل وكارولاين. وكان قد احتشد آلاف المتحمسين ونصبوا خيمهم خارج الكاتدرائية وقصر باكنغهام كي يكونوا الأوائل في رؤية العروسين.

 

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث