نسرين طافش تغزو الشاشات

وائل العدس  |   4 نوفمبر 2012
غزت نسرين طافش الشاشات العربية خلال الشهر الماضي لتسجّل أعلى نسبة ظهور بين الفنانات السوريات لشهر تشرين الأول (أكتوبر) الماضي. بطلة "العشق الإلهي" أطلت من خلال تسعة مسلسلات دفعة واحدة، تنوعت بين الكوميدي والاجتماعي والتاريخي والبيئي الشامي. أول الأعمال كان "بنات العيلة" للمخرجة رشا شربتجي على قناة "زي ألوان"، وتؤدي فيه دور سارة الإعلامية التي تروي قصص بنات العيلة. وهناك أيضاً الجزء الأول من "صبايا" لناجي طعمة الذي عرض على "سما" و"البغدادية" وتؤدي فيه دور عارضة الأزياء ليلى التي تعيش بصحبة أربع بنات في منزل واحد. أما الجزء الثاني لفراس دهني، فقد عرض على قناة "فنون" حيث حلّت طافش ضيفة على الحلقة الأخيرة فقط. وأيضاً، ظهرت في مسلسل "جلسات نسائية" للمثنى الصبح الذي عرض على قناتي "سوريا دراما" و"سما" وتلعب فيه شخصية هالة التي تعيش قصة حب مع باسم ياخور. وأطلت طافش أيضاً عبر لوحات من الجزء السابع من "بقعة ضوء" للمخرج ناجي طعمة عبر قناة "الأردن الفضائية"، وحلت ضيفة على حلقات من مسلسل "أهل الغرام" للمخرج الليث حجو على قناتي "cbc" و"سما". وبالانتقال إلى دراما البيئة الشامية، فقد ظهرت نسرين في مسلسل "الشام العدية" للمخرج إياد نحاس وهو الجزء الثاني من "بيت جدي" وتؤدي فيه دور "أم رضوان" وعرض على قناة "الرشيد". وعلى قناتي "ليبيا الفضائية" و"رأس الخيمة"، برزت نسرين في مسلسل "الانتظار"  لليث حجو حيث تؤدي شخصية "باسمة" التي تعيش في حيّ فقير وتحاول التمرد على الواقع والمجتمع. وأخيراً وفي عمل تاريخي يرصد فترة تاريخية من عصر الأندلس، شاركت نسرين في "ربيع قرطبة" لحاتم علي عبر دور "صبح البشكنجية" وعرض على قناة "البحرين الفضائية". يذكر أنّ طافش تقيم مع زوجها في دبي، وتحضّر لاستكمال تصوير مسلسل "العشق الإلهي" الذي يرصد حياة المتصوفة رابعة العدوية، علماً أنّ العمل كان قد توقف لأسباب إنتاجية. كما اكتفت في الموسم الماضي بمشاركة واحدة في مسلسل "بنات العيلة"، وهو أقل المواسم ظهوراً بالنسبة إليها.