تعرّفي إلى الوسائل المنزلية التي تخفف من الألم

د ب أ  |   13 يوليو 2013

يعتقد كثيرون أنّ أي ألم يشعرون به يستلزم الذهاب إلى الطبيب كي يصف لهم الأدوية المناسبة. ولكن يُمكن الحد من العديد من المتاعب باستخدام بعض الوسائل البسيطة في المنزل كالمياه والمناشف لعمل كمادات أو ضمادات تُغطي المنطقة المصابة، مع العلم بأنه لا بد من استخدام هذه الوسائل بشكل سليم كي تُجدي نفعاً.

وأوضح أنتونيوس بولمان، عضو الرابطة المركزية لأطباء العلاج الطبيعي والوسائل البديلة للعلاج الدوائي في مدينة فرويدنشتات الألمانية: "يُمكن الحد من الكثير من المتاعب التي يشعر بها الإنسان كآلام الرقبة أو تقلصات البطن، من خلال لفّ المنطقة المصابة بالألم بكمادات رطبة أو تغطيتها بضمادات مصنوعة من المناشف"، مطمئناً أنه لا يوجد أي داع للخوف من تعرّض المريض لآثار جانبية خطيرة بفعل هذه الوسائل.

وأردف بولمان أنه يتم تحديد استخدام الكمادات الباردة أو الساخنة وفقاً لطبيعة المتاعب التي يشعر بها المريض في المنطقة التي تُستخدم عليها، قائلاً: "يتم استخدام الكمادات الباردة لسحب السخونة من الجسم. وبذلك، فهي تتناسب مع علاج حالات ارتفاع درجات الحرارة أو الإصابة بالتهابات."

وأوضح الطبيب الألماني كيفية استخدامها بشكل سليم، بقوله: "يجب أن تبقى هذه الكمادات الرطبة الباردة لفترات طويلة على الجسم حتى تُصبح دافئة، مع العلم بأنّ هذا الأمر يستغرق نصف ساعة تقريباً"، لافتاً إلى أنه يُمكن تغيير الكمادات الباردة وتبديلها لمرات متلاحقة على جسم المريض، ولكن من دون أن يصل إلى درجة التجمد بفعل برودتها.

أما إذا تُركت الكمادات الباردة على الجسم لمدة تراوح بين 45 إلى 75 دقيقة، فستعمل حينئذٍ على تحفيز إنتاج الحرارة في الجسم وتخزينها بداخله.

المزيد:

كشف حماية شبكية العين؟

إرشادات بسيطة لتخزين الدواء

العطور تُخفي رائحة العرق؟