الجمهور يستعجل نهاية سيرين

دعاء حسن ـ القاهرة  |   19 يوليو 2013
استطاعت سيرين عبد النور لفت الأنظار ومنافسة النجمات في الماراثون الرمضاني من خلال مسلسل "لعبة الموت" الذي حصد أصداءً إيجابية. ويتسابق الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمعرفة نهاية المسلسل، خصوصاً أنه مأخوذ عن فيلم "النوم مع العدو" الذي قدمته النجمة جوليا روبرتس. وتنبأ الجمهور بنهاية المسلسل، مؤكداً أنّ البطلة "نايا" ستقتل على يد زوجها الذي يلعب دوره عابد فهد في نهاية الأحداث. وهو ما دفع النجمة اللبنانية إلى الرد عبر حسابها على تويتر، مؤكدة أنّ النهاية ستكون مختلفة عن الفيلم، خصوصاً أنّ لكل كاتب رؤيته الخاصة. وتلعب سيرين شخصية نايا التي تعاني من قسوة زوجها وغيرته المرضية، مما يدفعها إلى الفرار بعد أن تقنع الكلّ بأنّها انتحرت للتخلص من حياتها، ويشاركها في بطولة العمل عابد فهد وماجد المصري وميس حمدان. علماً بأن العمل من كتابة ريم حنا وإخراج الليث حجّو، ويعرض على قناة "أبوظبي".   للمزيد: سيرين تتخلّص من لعنة “روبي”