هل تتبرّأ منى زكي من "آسيا"؟

دعاء حسن ـ القاهرة  |   6 أغسطس 2013
حالة من الغضب انتابت منى زكي نتيجة الأصداء التي وصلتها حول مسلسل "آسيا". إذ لم يحظ العمل بأي نسبة مشاهدة، بل تعرّض لانتقادات حادة واتّهمه البعض بضعف السيناريو. ويتردد داخل كواليس العمل أنّ النجمة المصرية غير راضية عن المسلسل بعد حذف عدد من مشاهدها وتعديل أخرى فوجئت بها أثنا التصوير ولم تستطع رفضها بسبب ضيق الوقت. وهذه المشاهد أثّرت سلباً في العمل وتسبّبت في تفككه وعدم الترابط بين أحداثه، مما أدى إلى غضب النجمة المصرية. وفي الوقت نفسه، انتقد عدد من الجمهور مشاهد رقص زكي وملابسها الجريئة ضمن الأحداث التي تدور حول مصمّمة ديكور تُدعى آسيا، وزوجها الطبيب الذي يجسده الفنان هاني عادل. وتتفجر المشاكل بين الزوجين بسبب الملل والجمود، فتهجر آسيا المنزل مصطحبة معها طفلها الصغير، ولكنها تتعرض لحادث يُفقدها ذاكرتها. المسلسل من تأليف عباس أبو الحسن، ويشارك في بطولته سلوى محمد علي، وسيد رجب، ومها أبوعوف ويخرجه محمد بكير.   للمزيد: كيف ردّت منى زكي على انتقاد ملابسها؟