"بديع وفهيم" يسخران من "أراب آيدول"

وائل العدس  |   6 أغسطس 2013
بعد المسلسل الخليجي "وافي فاي"، ها هي الدراما السورية تتطرق إلى برنامج "أراب آيدول" عبر أربع حلقات متتالية من مسلسل "بديع وفهيم" الذي يعرض يومياً على شاشة الفضائية السورية، وهو من تأليف خالد حيدر وإخراج تامر إسحق. ورغم رداءة العمل بشكله العام، إلا أنّ حلقاته الأخيرة استقطبت عدداً كبيراً من المشاهدين على يوتيوب تحت مسمّى "أراب فن آيدول". وقدّم يحيى بيازي دور أحمد فهمي، وتعمّد النطق بعبارة "جمهورنا العظيم" عند بداية كل مداخلة إضافة إلى أسلوب الإلقاء البطيء. أحلام كانت الأكثر عرضةً للانتقاد في العمل، إذ ظهرت عبر غادة بشور تحت اسم "إنعام"، وأظهرها الكاتب ضمن حالتين فقط طيلة الحلقات، فإما أن تأكل بشراهة أو تضحك بصوت عال. وفي الحالتين، كانت تثير غضب باقي لجنة التحكيم، مع وقوفها مرة والقول "أبغي نابلسية". أما شخصية نانسي عجرم فقدمتها نادين قدور باسم "ساندي" وهي الشخصية التي تترك الأصوات لتقييم مظهر المشترك وتكتفي بنهاية تقييمها بالقول "انت كتير مهضوم"، أو "آه ونص"، وتم التعريف عنها بأنها صاحبة الصوت الركيك "الرقيق" والجسم الرشيق والوجه الأنيق. راغب علامة "راتب" قدمه يزن السيد، وقد بدا مبتسماً وصاحب مقولة واحدة لكل المشتركين "برافو.. برافو.. برافو". أما حسن الشافعي "تحسين" فقد كان الأكثر توازناً في الحلقة كما هو في الحقيقة، لكنّه ظهر متأففاً من تصرفات "إنعام" ورائحة الطعام المرافقة لها على الدوام. وأبدت اللجنة موافقتها على كل الأصوات الرديئة في المسلسل إلى درجة أنّها منحت بطاقة الموافقة لشاب أخرس، بينما رفضت مغنية أدت أغنيات بالعربية والإنكليزية رغم عبارات المديح. وسبق لمسلسل "بقعة ضوء" أن لفت الأنظار عندما قدّم لوحات كوميدية عن "سوبر ستار" لكن ضمن مستوى فني أعلى بكثير.   المزيد: الدراما السورية تقتل فنانيها