طلة اليوم: أميرة الدنمارك ماري.. أناقة شعبية

يمام سامي  |   13 أغسطس 2013
الأميرة ماري- 41 عاماً زوجة ولي العهد الدنماركي الأمير فريدريك، شخصية شعبية محبوبة في الدنمارك، رغم أنها أسترالية الأصل، لكنها وبعد زواجها من أمير أحلامها الذي التقته في الألعاب الأولمبية عام 2000 في سيدني، توجت أميرة على قلوب الشعب الدنماركي، لتواضعها ومشاركتها في جميع القضايا التي تهم أبناء الشعب. كما تعد سفيرة الموضة الدنماركية، ودائماً تختار أزيائها من ماركات محلية. لحضور معرض كوبانهاغن العالمي للأزياء، اختارت الأميرة إبنة عالم الرياضيات جون دونالدسون، فستاناً من Signe Bogelund لربيع وصيف 2013، وهي ماركة دنماركية تقف ورائها مصممة شابة عملت مع جون غاليانو، وكريستيان ديور، بعد تخرجها من مدرسة كوبنهاغن للتصميم. الفستان الحريري الأزرق الغامق، بالنقط الوردية الفاتحة، بدا رأئعاً وبسيطاً، وحركة القماش الفاتح المجمعة ناحية الأكتاف، والأنوثة التي تظهر بتأثير الخصر المزموم، منحت الأميرة مظهراً ملفتاً. نسقت الأميرة ماري كلاتش بلون الجلد الوردي أو "النيود" من ADAX، وجاء الصندل متناغماً مع لون الكلاتش والنقط الصغيرة التي زينت الفستان. المزيد: أصالة.. زي من وحي التراث الفلسطيني وحريم السلطان المصمم إيلي صعب بطل زفاف آخر وريث لعرش أوروبي طلة اليوم: ميراندا كير.. رقة الدانتيل وتألق الأصفر