الدراما السورية مستعدّة لموسم... 2014!

وائل العدس  |   15 أغسطس 2013
لم تنتظر الدراما السورية طويلاً حتى أعلنت عن انطلاقتها الفعلية تحضيراً لأعمال موسم 2014. هكذا، فقد دارت عجلة الكاميرا في دمشق لتعلن عن أول الأعمال، بينما تتحضّر لقص شريط مشاهد أعمال ثانية في أمكنة أخرى. أول الأعمال المنطلقة هو "نساء من هذا الزمن" أو "ورق أيلول" سابقاً والمؤجل من السنة الماضية. العمل من تأليف بثينة عوض في أولى تجاربها الدرامية وإخراج أحمد إبراهيم الأحمد وإنتاج شركة "قبنض". افتتح المخرج عمله بمشاهد بسيطة بمشاركة محمد الأحمد، ورنا كرم، ويامن الحجلي في انتظار التوقيع مع أبطال العمل. وعلمت "أنا زهرة" أنّ  بين المرشّحين للمشاركة في العمل هبة نور، وقمر خلف، ومهيار خضور، وإسماعيل مداح الذي وقّع رسمياً. ويدخل العمل عالم النساء السري ليتحدث عن قضايا تطرح للمرأة الأولى في الدراما السورية عن نساء حالمات عاشقات تربطهن صداقة متينة رغم اختلاف طبائعهن ومسارات حياتهن، كما يتطرق إلى فساد رجال الأعمال وقضية التلاعب بالأجنة في مراكز طفل الأنبوب. ولا يوجد في العمل سوى طفل واحد هو طفل أنبوب كدليل على عقم المجتمع. أما العمل الثاني، فهو "زنود الست" في جزئه الثالث الذي يجمع بين الطبخ والدراما، وهو من تأليف رازي وردة وإخراج تامر إسحق وإنتاج ABC. ومن المقرر أن ينطلق تصويره في بحر الأسبوع المقبل في أحد بيوت دمشق القديمة. وعلمت "أنا زهرة" أنّ بطلاته الرئيسيات هن وفاء موصللي وشكران مرتجى وجيني إسبر. مسلسل "الإخوة" هو العمل الثالث لهذا الموسم وهو من بطولة قصي خولي ومكسيم خولي وباسل خياط ونادين ويلسون نجيم، إضافة إلى إمكانية مشاركة تيم حسن، وإخراج رامي حنا وإنتاج شركة "كلاكيت". على أن يصوَّر بين بيروت ودبي ويتألف من 90 حلقة، على أن ينطلق تصويره مطلع الشهر المقبل. المزيد: رمضان 2013: المواهب الشابة تفوّقت على النجوم!