مشاهير تزوّجوا في يوم الحب!

رزان الحسيني  |   14 فبراير 2014

كشفت دراسة بريطانية أنّ واحداً من بين ثلاثة بريطانيين لا يشتري هدية لحبيبته في "يوم الحب" أي الفالنتاين.

وقالت الدراسة إنّ 45% فقط من البريطانيين ينفقون 20 جنيهاً إسترلينياً على هدايا يوم الحب ويشترونها قبل يوم واحد من المناسبة أو خلال طريقهم للقاء الطرف الآخر، فيما أشارت دراسة أخرى أجرتها الرابطة التجارية لناشري بطاقات المعايدة في الولايات المتحدة إلى أنّ عدد بطاقات الفالنتاين التي يتم تداولها في كل أنحاء العالم كل عام يبلغ مليار بطاقة، مما يجعل هذا اليوم في المرتبة الثانية من حيث كثرة عدد بطاقات المعايدة بعد عيد الميلاد المجيد.

في هذه المناسبة، نستعرض بعض أشهر زيجات المشاهير التي عقدت في يوم  الفالنتاين لذكرى لا تنسى رغم أن معظمها انتهى بالفشل والانفصال بعد سنوات قليلة:

1- تزوجت عارضة Victoria's Secret البرازيلية العالمية أدريانا ليما سراً في يوم الحب 2009 من صديقها لاعب كرة السلة الصربي ماركو جاريك. زفاف ليما لم يكن مفاجأة لمن حولها خاصةً بعد انتشار شائعات حول حملها من جاريك بعد علاقة دامت ثلاث سنوات بالرغم من تصريحاتها أمام وسائل الإعلام بأنّها ستحافظ على عذريتها لما بعد الزواج.

يذكر أنّ لليما وزوجها ابنة سمّتها "فالنتينا" تيمّناً بزفاف الثنائي في الفالنتاين. وتعتبر ليما أول مَن ظهرت كحامل في قائمة التقويم Pirelli Calender التي تُعتبر من أشهر قوائم الأزياء العالمية، فنشر الصور عليها حصر بأفضل عارضات الأزياء في العالم وأكثرهنّ إغراءً.

2- خلال عاصفة ثلجية في نيويورك، تزوجت الممثلة الأميركية كيري راسل من خطيبها شاين ديري في يوم الحب عام 2007 ضمن أجواء رومانسية حميمية.

ورغم أن زواج الثنائي لم يدم لأكثر من 7 سنوات فانفصلا العام الماضي، إلا أنّ الزفاف تمّ خلال حملها بابنهما الأول بحضور مجموعة محدودة من الأصدقاء وأفراد العائلة فقط. يذكر أنّ إنفصال راسل وديري كان ودياً وتركيزهما ظلّ كما صرّحا على أطفالهما في المقام الأول.

3- رغم إعلانها إنتهاء خطوبتها من والد إبنتها رجل الأعمال الفرنسي الثري فرانسوا هنري بينوه، فاجأت الممثلة المكسيكية ذات الأصول اللبنانية سلمى حايك معجبيها ووسائل الإعلام بإعلان خبر زواجها من دون سابق إنذار من بينوه ضمن حفل بسيط أقيم في باريس في يوم الحب عام 2009 نافيةً عزمها إقامة زفاف ضخم بملايين الدولارات. وقالت يومها "أعتقد أنّ ما يميّز حفل الزفاف هو الحب والأصدقاء والأسرة والمرح. ولا أعتقد أنّ إنفاق ملايين الدولارات على حفلات الزفاف يعد حلماً بالنسبة إليّ ولن أقدم على ذلك أبداً". يذكر أنّ بينوه يعدّ أحد أبرز أثرياء فرنسا وقد قدّرت ثروته عام 2008 بحوالي 9,16 مليار دولار.

4- لم تتردّد النجمة ميغ ريان بإبداء أسفها لطلاقها من زوجها السابق دينيس كويد بعد تسع سنوات من الزواج. وكانت ريان قد صرّحت بعد طلاقها من كويد عام 2000 أنّها لا تزال تجد طليقها جذاباً ومثيراً وأنها نادمة على قرارهما بالطلاق. وبندم شديد، علقت ميغ قائلة "تقترف أخطاء تبقى تفكر بها طويلاً وتدرك أنّه ما كان عليك فعلها أبدأ". وكان الاثنان قد تزوجا عام 1991 في يوم الحب بعد لقائهما الأول عام 1987 خلال تصوير فيلم "إنيرسبيس". ونشأت العلاقة بينهما إلا أنه تمّ تأجيل الزواج مدة بسبب خضوع كويد للعلاج من تعاطي الكوكايين.

5- إعتقد كثيرون أنّ زواج النجمة شارون ستون وفيل برونشتاين من أنجح زيجات هوليوود. إلا أنّ العكس سرعان ما تبيّن مع إعلان ستون إنفصالها عن زوجها بعد 5 سنوات من الزواج، مؤكدةً عدم رغبتها في إعادة الكرة مرة ثالثة. وشبّهت ستون حينها الزواج بسلطة الحكومة على حياة المواطنين، مشيرةً إلى أنّها وبرونشتاين الذي كان يرأس تحرير إحدى الصحف الأميركية إتفقا على الطلاق بعدما تزوجا في يوم الحب عام 1998 وقاما بتبني طفل بعدها بعامين.

ويذكر أنّ الزوجين تصدرا عناوين الأخبار قبل طلاقهما عندما عضّ حيوان في حديقة حيوان في لوس أنجلوس برونشتاين في قدمه أثناء زيارة خاصة رتبتها لهُ ستون للإحتفال بعيد الأب.

للمزيد:

بلقيس فتحي: لا أؤمن بالحب وسأتزوج من رجل شرقي!

انظري إلى جمال زينة الزفاف في يوم الحب