مديحة ولينا ضحيتا التزوير

وائل العدس  |   28 مايو 2014
ما زالت حمى التزوير تلاحق الفنانات السوريات على مواقع التواصل الاجتماعي لتضعهن في مواقف حرجة مع تلفيق العديد من التصريحات على لسانهن عبر حسابات وهمية. آخر ضحايا التزوير مديحة كنيفاتي ولينا دياب. أنشأ مجهولون حسابين للفنانتين الشابتين على الفايسبوك من دون علمهما، علماً أنّ الاثنتين لا تمتلكان أي حساب أو صفحة فانز على ذلك الموقع. درامياً، تتواجد لينا في دبي لتصوير ما تبقى من مشاهد في مسلسل "الإخوة" الذي يعرض على شاشة "أبو ظبي" بينما انتهت سابقاً من "خواتم". أما مديحة، فشاركت في أربعة أعمال هي "نساء من هذا الزمن"، و"صرخة روح2"، و"خواتم"، و"بواب الريح". المزيد: مديحة كنيفاتي محجّبة مع سبق الإصرار!