ميلاد يوسف: إلا جمال سليمان

ياسر المصري - دمشق

  |   10 أغسطس 2010

بعد تصريحاته الأخيرة، وهجومه الحاد على الدراما المصرية، ووصفها بالمنافس غير الشريف، أكد ميلاد يوسف لـ "أنا زهرة" بأنّه لن يشارك في أي عمل مصري مهما كلّفه الأمر، وأنّ المشاركة في الدراما المصرية لا تعنيه كثيراً. وأضاف أنّ تجربته في سوريا هي الأهم، خصوصاً أنه عُرف من خلال لهجته السورية التي يفخر بها كثيراً.
وأضاف الممثل السوري أنّه لم يرَ أي تجربة مميزة من الفنانين السوريين الذين مثّلوا في الأعمال المصرية، ولم تضف لهم شيئاً باستثناء جمال سليمان الذي "أعتبر بأنّ عمله مميز جداً في الدراما السورية وحتى المصرية، وفي أي عمل يقُدمه".


يذكر أنّ يوسف كان قد انتقد بشدة كلام أحد الممثلين المصريين الذي صرّح منذ فترة بأنّهم يستقطبون ممثلين سوريين لأنّ أجرهم منخفض. وهذا ما يحزنه كثيراً لأنّ المشاركة في الدرما المصرية يدل على نجاح الممثل بغض النظر عن أجره على حد تعبير يوسف.
وعن رأيه بأنّ إحدى المحطات المصرية ستعرض مسلسل "باب الحارة" بجزئه الأخير، قال يوسف "هذا أكبر دليل على نجاح الدراما السورية وتفوّقها على المصرية. وأتمنى على القائمين على التلفزيون المصري أن يعرضوا المزيد من الأعمال السورية، لأنّها تعالج قضايا حسّاسة وتمس الواقع العربي بتفاصيله".

 

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث