ريهانا ضحية التحرّش

زهرة الخليج  |   28 يوليو 2014
ما زالت ريهانا تعاني من انعكاسات الشهرة. إذ نقلت "نيويورك دايلي نيوز" أنّ كيفن ماكغلين وهو مشرّد يبلغ 53 عاماً، أوقف بعدما تحرّش بالمغنية وهددها. وقد التقطت كاميرات المراقبة الرجل ثلاث مرات وهو يضع رسائل في بريد منزل الفنانة في سوهو في نيويورك. وفي هذه الرسائل، وجّه الرجل إهانات للنجمة البالغة 26 عاماً، وهدّد باقتحام منزلها. كما أنّه بعث أربع رسائل من هذا النوع إلى منزلها في كاليفورنيا. لذا، أصيبت ريهانا بالهلع وخشيت على أمنها الشخصي. علماً أنّها ليست المرة الأولى التي يقتحم فيها شخص منزلها. ففي أيلول (سبتمبر) عام 2013، مثل جوناثان ووبر أمام المحكمة بعدما اقتحم منزل المغنية في كاليفورنيا.