جنون الخصر...امرأة قدوتها الشخصيات الكرتونية

زهرة الخليج  |   29 أكتوبر 2014
من منّا لا تحلم بخصر نحيل، ولكن نحول كيلي لي ديكاي من الحالات المبالغ فيها. فقد أصبحت مهووسة بخصرها. كانت ديكاي تعتبر الشخصيات الكرتونية من عالم والت ديزن فأصبحت ترتدي الكورسيه وهي في سن العشرين، وهي تبلغ الآن سبعة وعشرين عاماً. درست كيلي تصميم الأزياء وتقول لصحيفة الهافينغتون بوست  أمس إنها كبرت في محيط مهووس بالأزياء والأناقة والجمال. وتضيف إن حلمها أن تشبه الشخصيات الكرتونية وأن ترتدي ملابس مشابهة لهم. فأجساد النساء في عالم الكرتون بالنسبة لها هي المثالية. وتقول كيلي إن ارتداء الكورسيه ساعدها في زيادة ثقتها بنفسها، فقد كانت مراهقة خجولة. ولكن حبها للشخصيات الكرتونية جعلها تفكر بالتمثل بها ومن هنا اكتسبت ثقتها بنفسها، إنها تشبه النموذج الذي تحب. يوقف الناس كيلي في الطريق بعضهم يريد أن يتصور معها وبعضهم يسألها بفضول كيف فعلت بخصرها مافعلت، بعضهم ينتقدها أو يسألها إن كانت أعضائها في مكانها. وفي الحقيقة إن الدراسات تثبت تحرك أعضاء المرأة أربع إنشات من مكانها في حال ارتداء الكورسية، وقد كان رائجا جدا حتى أوائل القرن العشرين بين النساء.