"قصر الهند" يقيم إحتفالاً ًكبيراً لفرعه رقم 13 في دلما مول

زهرة الخليج  |   24 ديسمبر 2014
شهد دلما مول في أبوظبي البارحة إحتفالية إفتتاح المطعم الهندي الأشهر في الإمارات "قصر الهند"، وقد حضر الإحتفال الذي ضم أكثر من 100 ضيف على رأسهم سمو الشيخ محمد بن نهيان بن مبارك آل نهيان سفير الهند لدى دولة الإمارات سعادة السيد تي بي سيثارام، وقد عملا على قص الشريط مع السيد كيسافان موراليد هاران، مؤسس سلسلة مطاعم قصر الهند التي وصل عددها إلى 13 في الدولة. وعلى مدى 22 عاماً أشتهر بأنه المطعم الهندي الأصيل والرائد في الشرق الأوسط، أفتتح أول فرع له في مدينة أبوظبي، ومازال هذا الفرع مستمراً بنجاحه بموقعه الفريد على شارع السلام. وبحديث خاص لسعادة السفير مع "أنا زهرة"، عبر عن سبب دعمه الكبير لهذا المطعم الذي مثل حلقة وصل بين البلدين الإمارات والهند وهما يطلان على بحر واحد، بقوله: "نجح هذا المطعم على مدى أعوام طويلة على نقل ثقافة الطعام الهندي اللذيذ إلى الإمارات وتقديمه بشكل لائق، سيما وإن هنالك الكثير من النكات المشتركة لمطبخ البلدين، فإن هذا المطعم أصبح ملتقى للعديد من الإماراتيين لتذوق الطعام الهندي ذو الجودة الممتازة والإستمتاع بالأجواء التراثية أيضاً للمكان، من حيث الموسيقى والديكور الداخلي والحرف التراثية التي لها مكان داخل المطعم." وعن سبب دعمه لهذا المطعم بالتحديد قال: " إن دوري هو تعزيز الصداقة الإماراتية الهندية، كما نحن نحاول أن نعكس الصورة الرائعة للثقافة الهندية العريقة وتعريفها في الإمارات، وهذه مهمتنا بلا شك." وختم كلامه بإمنياته للمطعم وإدارته بالنجاح المستمر بتقديم فن الطهي الهندي بأفضل أشكاله. كما أضاف السيد كيسافان موراليد هاران، مؤسس سلسلة المطاعم والعضو المؤسس في مجموعة SFC Group عام 1992، التي لها إدارة المطعم: "حاولنا تقديم ثقافة الهند من جميع الجوانب، فجمعنا نكهات مختلفة من كافة أنحاء الهند، حيث تختلف من مقاطعة إلى أخرى بمطابخها المتنوعة لتقديم الأفضل، كما يتميز تحضير الطعام لدينا بالطهي على الفحم، وهذا ما يعطي الأطعمة نكهة رائعة لا تقارن بالطرق الأخرى، بالإضافة إلى تعديل كمية التوابل والبهارات لتناسب ذائقة الإماراتيين والعرب أيضاً الذين لم يعتادوا على المذاق الحاد. كما أن الأجواء الداخلية لجميع أفرع المطعم حول الإمارات تتميز بديكورها الفني الأصيل، فالخشب تم نحته يدوياً وكذلك الرسوم على السقوف واللوحات الجانبية، هي لوحات أصلية رُسمت خصيصاً للمكان، بالإضافة إلى الموسيقى التراثية التي تُعزف بشكل حي في المطعم وركن المصوغات الزجاجية التراثية التي يعكف على تصنيعها الحرفيون داخل المطعم وبيعها لرواده كذكرى لزيارتهم إلى قطعة من الهند." وقد نال مطعم "قصر الهند" على العديد من الجوائز ، وهو يسلط الضوء على التقاليد وعظمة القصور الاسطورية من العصر المغولي، حيث وضعوا قائمة واسعة ومتنوعة وجذابة تجمع بين المذاق المغولي ووصفات الهند الشمالية التقليدية ممزوجة مع التراث الهندي في تجربة راقية مع الخبز الهندي الطازج بأنواعه. تتوزع أفرعه بين أبوظبي ودبي والشارقة ورأس الخيمة، مع خطط بالتوسع في بلدان الخليج العربي. يقدم وجبات الغداء والعشاء بأجواء تسمح بالكثير من الخصوصية في مقصورات خاصة تضمن الإستمتاع بالأوقات العائلية بكثير من الراحة. ويمكن الإطلاع على قائمة الطعام كاملة للتعرف على المزيد من الأطباق الخاصة وأسعارها.   المزيد: إفطار شهي وأجواء شرقية في “ألماظ من مومو” دروس تزيين البسكويت وألعاب مجانية للأطفال في الغاليريا عروض مميزة في شهر المطاعم في غاليريا المارية