كيم كارداشيان عاقر؟

زهرة الخليج  |   28 ديسمبر 2014
ليست الحياة وردية بالنسبة إلى كيم كارداشيان. نجمة تلفزيون الواقع التي صارت منذ فترة أمّاً للطفلة نورث (18 شهراً) من زوجها مغني الراب كاني ويست، تعيش وقتاً تعيساً هذه الأيام. فالنجمة الأميركية تحاول الحمل للمرة الثانية من دون جدوى. وبحسب موقع "تي. أم. ز"، فإنّ كيم وكاني يحاولان منذ تسعة أشهر أن يرزقا بأخ أو أخت لنورث، لكنّ كل الوسائل باءت بالفشل. حتى أنّ كيم زارت أطباء واستشارتهم بشأن الحمل. إلا أنّهم أعلموها منذ الآن بأنّ الحمل للمرة الثانية لن يكون أمراً سهلاً. علماً أنّ إنجاب نورث أصلاً كان أمراً مفاجئاً للنجمة بعدما كان ثلاثة أطباء قد كشفوا لها أنّها عاقر. ونقل الموقع الأميركي عن مقرّبين من كيم أنّها ألغت أسفارها وكل ما يمكن أن يسبّب لها التوتر، علّ ذلك يساعدها في الوقوع حبلى مرة أخرى. النقطة الإيجابية الوحيدة في هذا الموضوع أنّ كاني يبدي دعمه ويبذل كل جهده للوقوف بجوار امرأته.