قصي خولي: التزوير منعني من دخول مصر

زهرة الخليج

  |   8 يناير 2015
كشف قصي خولي ملابسات ما حدث معه في مطار القاهرة وعدم تمكّنه من دخول مصر خلال رحلته الأخيرة مساء الاثنين الماضي من خلال برنامج "ET بالعربي" الذي يعرض على MBC4. وقال خولي: "وصلتُ إلى مطار القاهرة وتوجهت إلى قسم الجوازات كما في كل مرة، قبل أن يَطلب مني الضابط المسؤول أن أجلس قليلاً لأن ثمة ما يحتاج إلى التدقيق في أوراقي، فجلستُ وانتظرتُ كما طُلِب مني". وتابع الممثل السوري: "للحقيقة، أقول إنّ المسؤولين في المطار تعاملوا معي بشكل راقٍ ومحترم وحرفي، وقد أخبرني الضابط المسؤول أخيراً أنّ الإقامة التي أحملها هي إقامة مزوّرة! فطلبتُ منه بدوري التدقيق في الإقامة مُجدداً، سيّما أن هذه الإقامة نفسها موجودة على جواز سفري منذ ما يزيد على 3 أشهر. وقد سبق لي أن دخلت بموجبها إلى مصر وخرجت منها أكثر من مرة. فأكّد الضابط صحة كلامي، مُبيّناً أن السلطات المصرية اعتقلت مؤخراً شبكة متخصّصة في تزوير الأوراق الرسمية والإقامات وما شابه، وبأنني شخصياً كنت إحدى ضحاياها" من دون علمه. وأضاف: "عند ذلك، سألتُ عمّا يترتب عليّ قانونياً في هذه المسألة، وأكّدت للضابط أنني رجل أحترم القانون ولا أحب تجاوزه ولطالما كنت تحت سقف القانون في كل ما أفعله، سواء داخل مصر الحبيبة أم الدنيا، أو خارجها، مُعرباً عن رغبتي في العودة إلى دبي على متن أول رحلة من مطار القاهرة، وهو ما تمّ فعلاً." وختم خولي حديثه الخاص لبرنامج "ET بالعربي" بالتوجّه إلى وزير الداخلية المصري، مُتأملاً تفهّمه لحالته، ومُبدياً رغبته الشديدة في الحصول منه على ما قد يُعتبر استثناءً يُتيح له العودة إلى مصر بسرعة لاستكمال مشواره الفني في "أم الدنيا" التي يعتبرها "بلده الثاني". للمزيد: لهذه الأسباب رُحِّل قصي خولي من مصر!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث