نسرين الحكيم تدخل القفص الذهبي

زهرة الخليج  |   1 فبراير 2015
حالما انقضى الشهر الأول من العام الجديد حتى زفت الدراما السورية أول نجماتها. هكذا دخلت نسرين الحكيم القفص الذهبي برفقة الشاب مراد الزعبي وهو من خارج الوسط الفني، ويعمل في مجال التطوير الإداري للفنادق، إضافة إلى أنه معالج ومدرب إرشاد روحي. وكشفت لـ"أنا زهرة" أنّه "بعد الانتهاء من كافة الأوراق الرسمية، تستعد لإقامة حفل زفاف في دمشق، ومن ثم السفر واللحاق بزوجها في إحدى الدول الأوروبية لتعيش هناك"، ما يعني الاقتراب من اعتزال التمثيل تدريجاً، خصوصاً أنّها ابتعدت عن الأضواء لعامين متتاليين برغبة شخصية. علماً أنّه خلال هذه الفترة، أشرفت درامياً وأنجزت ثلاثة مسلسلات مدبلجة في سوريا ولبنان في شركة "ساما". ويعود آخر ظهور للحكيم في الدراما السورية إلى 2012 وتحديداً في مسلسل "سيت كاز"، علماً أنّها سجلت مشاركة صغيرة في المسلسل اللبناني "قيامة البنادق" في العام التالي. المزيد: الفنانون السوريون… إخوة وزملاء! مظهر وحنان… خطيبان!