شيرين عبد الوهاب بين نارين

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   23 يناير 2012

بينما تعاني شيرين عبد الوهاب من أزمة تسريب ألبومها الجديد "أسال عليا"، فتح الملحن محمد عبد المنعم النار على المطربة المصرية بعدما استبعدت من ألبومها أغنيتين قام بتلحينهما.

وأوضح الملحن المصري لـ "أنا زهرة" أنه فوجئ باستبعاد أغنيتي "طايرة من الفرحة" و"من باب العلم" رغم تأكيد شيرين بأنها سوف تضمّهما إلى ألبومها.

وأشار إلى أنّ أكثر ما يغضبه أنه لم يتلق أي اتصال من شيرين يبرّر استبعاد الأغنيتين، مؤكداً أنّ زوجها الموزع الموسيقي أبلغه أنها ستضمهما إلى ألبومها.

قد حاولت "أنا زهرة" الاتصال بشيرين لكنها لم ترد على هاتفها. إذ تنشغل بمتابعة ردود فعل جمهورها على العمل الذي صدر قبل ساعات.

وكانت شيرين قد أعربت عن حزنها الشديد نتيجة تسريب الألبوم قبل أيام من طرحه. إذ كتبت عبر صفحتها الرسمية "حسبي الله ونعم الوكيل. لقد تم تسريب ألبوم "اسأل عليا". ونحن لا نعلم من هي الجهة المختصة بذلك وما الهدف من التسريب. هل الهدف هو الترويج لمواقعهم؟ أم الهدف هو أن يضيعوا مجهود ثلاث سنوات من العمل".

مع ذلك، أصر محبّو شيرين على الاحتفال بالألبوم وشراء النسخة الأصلية. وتجمّع عدد كبير منهم أمام "فيرجين سيتي ستارز" في القاهرة لشراء الألبوم الأصلي والتقاط الصور التذكارية.

للمزيد:
شيرين تشوّق جمهورها لألبومها الجديد

غضب خليجي على شيرين عبد الوهاب
شاهدي مي عز الدين في لقاء مع "أنا زهرة"

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث