تامر حبيب في العناية المركّزة

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   27 يناير 2012

تعرّض تامر حبيب لأزمة صحية مفاجئة أدخلته العناية المركزة في أحد المستشفيات المصرية.
وكان السيناريست والفنان المصري قد أصيب بانزلاق غضروفي في الظهر، ثم تعرض لجلطة. ورأى الأطباء أنّ حالته حرجة، فقرروا منع الزيارة عنه. وتلازمه والدته حالياً في المستشفى.

ولم يستطع حبيب حضور الاحتفال الذي أقيم لفيلم «واحد صحيح» الذي يعتبر آخر عمل كتبه للسينما. إذ دخل المستشفى منذ أكثر من عشرة أيام قبل أن يتم نقله إلى العناية المركزة.
يذكر أنّ تامر حبيب كتب العديد من الأفلام المصرية خصوصاً الشبابية منها مثل «سهر الليالي» و«عن العشق والهوى»، و«تيمور وشفيقة». كما كتب مسلسل «السندريلا» الذي لعبت بطولته  منى زكي، وانتهى مؤخراً من كتابة مسلسل «شربات لوز» الذي تؤدي بطولته  يسرا في رمضان المقبل.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث