رويدا عطية: رفضتُ برنامج أصالة لأنّه لن يضيف لي

زهرة الخليج

  |   29 يناير 2012

كان مستغرباً جواب رويدا عطية في برنامج "وبعدنا مع رابعة" عندما سئلت عن سبب رفضها الظهور في برنامج "صولا" الذي تقدّمه أصالة. إذ أجابت الفنانة السورية بأنّ مشاركتها في برنامج مواطنتها لن يضيف لها شيئاً، مضيفةً أنّها تدرس جيداً إطلالتها الإعلامية. والغريب أنّ رويدا قالت لرابعة الزيات أنّها فضلت الظهور في برنامجها مع العلم أنّ إطلالتها مع الإعلامية اللبنانية لم يضف لها شيئاً أيضاً. وكانت مجرد استضافة تعتمد على ثرثرة سطحية لا تقدّم ولا تؤخر. كما أنّها لم تُتح للمشاهدين الاستمتاع بصوت رويدة بسبب كثرة الضيوف وعدم توافر الوقت الكافي كي تغنّي رويدا. أما برنامج أصالة، فيعتمد في مضمونه على تقديم أغنيات مشتركة بين الضيوف الذين يتم اختيارهم من أصحاب الأصوات القوية والمواهب الحقيقية في حين أنّ "وبعدنا مع رابعة" يعتمد على طرح أسئلة سطحية ومملّة، إضافة إلى استئثار المذيعة بالحديث ومقاطعة ضيوفها. مما يدعو إلى التساؤل: ما هذا الشيء الذي كسبته رويدا في إطلالتها مع رابعة الزيات، وخصوصاً أنّ الظهور في البرنامج مجاني في حين علمت "أنا زهرة" أنّه عرض على رويدا مبلغ عشرين ألف دولار مقابل ظهورها في برنامج "صولا"؟

وكانت أخبار قد انتشرت مشيرة إلى أنّ أصالة هي التي رفضت استضافة رويدا بسبب موقفها المؤيد لبشار الأسد، بينما نفت رويدا ذلك وقالت إنّها كانت مرتبطة بحفلات تزامناً مع تصوير البرنامج. مع العلم أنّه لم يكن لدى رويدا هذا العام الكثير من الارتباطات، مما يؤكد على أنّ رفضها دعوة أصالة نابع من الموقف السياسي لصاحبة "مجنون".

يذكر أنّ رويدا صرّحت أنّ سوريا تحتاج الآن إلى موقف وطني أكثر من حاجتها إلى أغنية وكلمة. واعتبرت أنّ الفن لا يجب أن يكون مسيّساً لأنّه للجميع.

المزيد:

أصالة ترفض استضافة رويدا عطية بسبب موقفها السياسي؟

رويدة هي التي اعتذرت عن برنامج أصالة

اختفاء يارا ورويدة عطية وسيرين عبد النور!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث