6 أخطاء تفسد زفافك: كيف تتفادينها؟

زهرة الخليج  |   24 فبراير 2016
حفل الزفاف ربما كان أهم مناسبة في حياة كل فتاة. منذ طفولتها، هي تحلم بكل تفاصيله، وتتمنى أن يكون رائعاً ومثار حديث الجميع لمدة طويلة. ولهذا، تتدخل في كل تفاصيل التخطيط، ولو كانت قد استعانت بشركة متخصصة في هذا المجال. ولكن رغم كل هذا الاهتمام، تقع أحياناً بعض الأخطاء، مما يفسد اليوم الكبير أو يقلل من فرحة العروس به. وحتى يكون حفلك مثالياً وممتلئاً بالبهجة، نقدم لك هنا أكثر أخطاء الاعداد لحفلات الزفاف شيوعاً حتى تتفاديها: 1- تكليف المهمة لصديق بدلاً من أحد المتخصصين: لا تجاملي أصدقاءك، فحفل زفافك ليس الفرصة المناسبة كي تبدأ صديقتك نشاط شركتها الجديدة لإعداد طعام الحفلات مثلاً. وهو أيضاً ليس فرصة لكي تمارس صديقة أخرى هوايتها في التصوير. تعاقدي مع الاختصاصيين حتى لا تصيبك النتيجة بالإحباط. 2- الإعداد ليوم الزفاف وحدك أو بالاعتماد على نصائح المعارف والأقارب: مشاغل الحياة في عصرنا الحالي، كثيرة بخاصة لو كنت موظفة. اتركي المسؤولية لشركة متخصصة في الإعداد لحفلات الزفاف. 3- التسرع أو التردد في اتخاذ القرارات: كثيراً ما نختار شركة معينة للتخطيط ليوم الزفاف أو إعداد الطعام أو مصوّر للحفل، لمجرد أنّ الاسم طُرح من قبل صديقة أو أحد الأقرباء. ثم نفاجأ في اليوم الموعود بأنّ الخدمات لا تناسب ذوقنا أم أنّ هؤلاء لا يملكون المهارات اللازمة لتحقيق ما نريد. وبالطبع سيكون الوقت متأخراً جداً لاختيار آخرين لأداء المهمة. قبل التعاقد مع أي طرف، اجري بحثاً شاملاً عن كل المعنيين أولاً. وهناك مشكلة أخرى على عكس التسرع وهي جمع أسماء لشركات كثيرة، مما يوقعك في حيرة وتردد. اكتفي باختيار ثلاثة أو أربعة أسماء، وابحثي جيداً عن المعلومات حولها، والأفضل أن تشاهدي نماذج من الخدمات التي تقدّمها هذه الأطراف قبل أن تقرري الاختيار. 4- التقيد الشديد بتنفيذ تفاصيل حلمك: لطالما حلمتِ بلون معيّن أو ديكور محدد لحفل زفافك، كأن يكون اللون السائد هو الوردي، أو الزهور المستخدمة للزينة هي البايوني مثلاً. وفي اليوم المنشود، تفاجئين بصعوبة تنفيذ حلمك على أرض الواقع لأنّ هذا اللون مثلاً يتعارض مع اللون العام للقاعة التي سيقام فيها الحفل. لا داعي للشعور بالاحباط، بل كوني مرنة واختاري ببساطة أشياء بديلة. 5- عدم التقدير الصحيح للوقت الذي يحتاجه التخطيط والإعداد ليوم الزفاف: يحتاج الإعداد ليوم الزفاف إلى وقت طويل للتخطيط للكثير من التفاصيل، قد يكون على حساب عملك أو حتى صحتك. لذا، فالحلّ أن تبدئي بالتخطيط ليوم زفافك قبل وقت طويل، وتحددي مواعيدك مع كل المتخصصين في أوقات تتناسب مع مشاغلك حتى لا تصابي بالضغط النفسي قبل زفافك. 6- عدد المعازيم يفوق سعة القاعة: كثيراً ما يحدث في حفلات الزفاف العربية أن يصطحب كل مدعو معه مرافقاً بدون دعوة، فيفاجأ المسؤولون عن القاعة بحضور أعداد أكبر من عدد الكراسي. يتسبّب ذلك في حدوث جو من الزحام الشديد والفوضى. إذا كنت تريدين أن يكون جو الحفل راقياً ومريحاً للجميع، إحرصي على دعوة العدد المناسب والتذكير بأنّ الدخول يكون بناء على الدعوة فقط. في النهاية، تذكري دائماً أنّ المهم هو أن يكون حفلك سعيداً بوجه عام. أي خطأ أو تقصير في تحقيق الصورة المثالية التي حلمت بها في خيالك، ليس نهاية العالم فهذه الليلة هي البداية لحياة أكثر سعادة. هل تعرضت لبعض المشاكل أو وقعت أخطاء عكرت صفو فرحتك بيوم زفافك؟ شاركينا تجربتك.