ارتدي مجوهراتك بذكاء

زهرة الخليج  |   6 مارس 2016
اعتمد ابتكار المصممة السعودية العالمية خلود الكردي للقلادة والخاتم في على إيحاءات من العصر الفيكتوري ذَو التصاميم الملكية في كل شي، والذي يعتمد على المواد العالية الجودة من الذهب وأحجار الألماس وغيرها من الأحجار الكريمة. والحجر الكريم الرئيسي في تصميم هذه القلادة، من الياقوت الأحمر الأصلي يزن خمسين قيراطاً. يجذب بجماله كل من رَآه، ويخطف بريقه الأنظار. فهو أول ما يلفت النظر، ومن ثَم تبدئي في ملاحظة التصاميم والزخارف الألماسية المحيطة به. والياقوت هو حجر العاطفة الأحمر الذي طالما أُعجِبت به النساء. واستعملته دور المجوهرات في الكثير من تصميماتها وقطعها اللا محدودة. وتعتمد خلود على استعمال حجر الياقوت المستخرج من بورما تحديداً. وهي أحجار أصبحت نادرة لقلة إنتاجية مناجمها منها. وتتميز عن غيرها من أحجار الياقوت كالأفريقية والبرازيلية بأن درجة لونها الأحمر عميقة، ولبريقها لمعاناً وانعكاساً خاصاً، ما يجعلها مختلفة ومرغوبة من قِبَل متذوقي جمال الأحجار الكريمة. وأضاف حجر الألماس الذي يحيط بحجر الياقوت الجمال والهيبة، ولمسة جمالية لا تقاوم. وتقول المصممة السعودية العالمية: «إن أحجار الياقوت عامة يمكن صياغتها على جميع ألوان الذهب، الأبيض والأصفر والوردي اعتماداً على درجة لون الحجر. فبعض درجات الأحمر لا تتماشى إلا مع الذهب الأبيض، وغيرها من الدرجات يناسبه ويبرزه أكثر لون الذهب الأصفر وهكذا. من هنا، فإن الصياغة والتركيب يتمان بعد تحديد درجة اللون الأحمر ويعتمدان بشكل أساسي على ذوق ورؤية المصمم". وتنصحك خلود بأن ترتديه مع أزياء هادئة ذات ألوان قليلة التداخل لأن لونه قويا. اختاري فستاناً أسود أو أبيض لتبرز قطع المجوهرات أكثر. وفي رأيها الشخصي، أنه غالباً ما تكون المجوهرات أغلى ثمناً وقيمة من الزِّي، حيث يجب أن ترتديها السيدة بشكل يليق به ويليق بها، بأن تبرزها وتجعلها تتألق عوضاً عن أن يدفن جمالها بين طيات الفستان وألوانه. وتشير إلى أن أحد أكبر الأخطاء التي ترتكبها السيدات، هي أن ترتدي الواحدة منهن قلادة ذات حجر ضخم أو تصميم كبير ومعها أقراطاً كبيرة أو طويلة وخواتم كبيرة أيضاً، ما ينتج عنه مظهرا مزدحما وجمالا ضائعا. وتقدم خلود الكردي نصيحة إلى كل سيدة: "ارتدي مجوهراتك بذكاء وتذكري أن الغرض منها هو المظهر الراقي".