أنغام وليدي غاغا... نسخة طبق الأصل

دعاء حسن ـ القاهرة  |   1 سبتمبر 2010

حالما انتشرت بوسترات ألبوم أنغام الجديد، أثارت حالةً من الجدل بين معجبيها بسبب "اللوك" الذي ظهرت به ويشبه كثيراً لوك ليدي غاغا، فضلاً عن خوضها تجربة الميني ألبوم التي تقدّمها للمرة الأولى.

وعن تلك التجربة، أكّد الموزع حسن الشافعي صاحب شركة The Basement Records الذي يخوض تجربة الإنتاج لأول مرة بأنّه يعتبر "تجربة الإنتاج والميني ألبوم مغامرة كبيرة لكن محسوبة مع مطربة بحجم أنغام".

وأشار إلى أنّه عرض فكرة الألبوم على المطربة، ووافقت على الفور، وعقد جلسات عمل مع مؤلف أغاني الألبوم أمير طعيمة من أجل تسجيله.

وأكّد بأنّه استقر على طرح الألبوم يوم 28 رمضان بناء على رغبة أنغام، إذ كان يُفترض أن يطرح أول أيام عيد الفطر. وأشار إلى أنّ الألبوم يضم ثلاث أغنيات أولّها "محدش يحاسبني" وهي الأغنية التي حمل الألبوم اسمها، وأغنية "ليالي" بتوزيعين مختلفين، و"أنا عايشة حالة" بتوزيعين مختلفين أيضاً. وجميع الأغنيات من تأليف أمير طعيمة وألحان حسن الشافعي.

وعن لوك أنغام الذي أثار جدلاً كبيراً بسبب تشابهه مع لوك ليدي غاغا، أكّد بأنّ التجربة كلّها تتضمن مفاجآت، واعتبر اللوك ضمن هذه المفاجآت. أما المفاجأة الأكبر فهي أنّ أنغام ستظهر بهذا اللوك في الفيديو كليب الذي تصوّره لأغنية "محدش يحاسبني". واللوك ليس له علاقة بليدي غاغا بل هو لوك جريء اختارته أنغام ليناسب الألبوم على حد تعبير الشافعي.

والملفت أنّ بوسترات ألبوم أنغام التي تمتلئ بها محلات بيع الكاسيت في شوارع القاهرة، تتشابه إلى حد كبير مع بوسترات ألبوم The Fame الذي أطلقته غاغا عام 2008. إذ تظهر أنغام بشعر أحمر ونظارة شمسية كبيرة، وهو بوستر غاغا نفسه مع اختلاف بسيط.

ومنذ انفصال أنغام عن "روتانا" بعد طرح ألبوم "نفسي أحبك" العام الماضي، تعيش المغنية حالةً من النشاط الفني. إذ قامت بطرح ألبوم ديني بداية شهر رمضان بعنوان "الحكاية محمدية"، ويعتبر أول ألبوم ديني لها، كما أوشكت على الانتهاء من أول ألبوم خليجي لها.