حقيبة لإثارة الرعب لدى من يخاف اللغة العربية

زهرة الخليج  |   20 أغسطس 2016
منذ أن انتشر رعب العمليات الإرهابية في المدن الأوروبية، وحوادث التحرش والاعتداء التي يقدمها الإعلام بوصفها من صنيع اللاجئين العرب، حتى أصبحت اللغة العربية تثير الذعر، الأصدقاء العرب يتخاشون الحديث بها في مقهى أو مطعم أو مكان عام، وانتشرت حوادث إنزال مسافر من الطائرة لأنه تكلم بالعربية،   وكرد فعل على هذه المسألة، قام شباب عرب بصناعة حقائب مكتوب عليها بالعربية "لا يوجد أي هدف لهذا النص إلا نشر الرعب في نفوس من يهاب اللغة العربية".   السلوك هذا يقابله نشر المؤسسات الرسمية الألمانية لوحات مكتوب عليها المواصلات والاتجاهات باللغة العربية، لكي يتمكن عشرات الآلاف من اللاجئين الذيت استقبلتهم ألمانيا من معرفة الاتجاهات. هل أنت مع أو ضد هذه الحقيبة؟ أو ما هو مكتوب عليها؟