أنجلينا جولي منهارة وتطلب هدنة من براد بيت

زهرة الخليج  |   27 نوفمبر 2016
  عادت النجمة أنجلينا جولي للتدخين بشراهة منذ أن بدأت إجراءات الطلاق من زوجها الفنان براد بيت، ووفقاً لما نقلته مواقع إخبارية عالمية من بينها "بيبول" و"ديلي ميل" و"رادارأونلاين" و"أوكي" غيرها.   النجمة والممثلة الأميركية الشهيرة أنجلينا جولي وصلت إلى تدخين علبتين يومياً، بسبب الضغط العصبي الناتج عن انفصالها عن زوجها، وذلك نتيجة المعركة التي لم تنته بينهما حول حضانة الأطفال.   وأضافت المواقع أن نجمة هوليوود الشهيرة، أصبحت تُدخّن كالمدمنين حاليا، رغم أنها قد توقفت عنه، عندما خضعت لعميلة جراحية لتتجنب إصابتها بمرض السرطان الذي عانت منه والدتها حتى وفاتها.   وأكد الموقع أن أنجلينا لا تأكل، بل تدخّن فقط، وقد يصل تدخينها لعلبتين من السجائر في اليوم، بسبب حالة القلق التي تعاني منها، لأن مواجهتها لبراد بيت هي أصعب ما مرّت به.   وكانت مصادر فنية عالمية مقربة من الثنائي العالمي أنجلينا جولي وبراد بيت، قد كشفت أن أنجلينا قررت أن تضع الخلافات والصراعات بينها وبين براد بيت، جانبا وقامت بالمبادرة والاتصال بزوجها.   ووفقا للتقرير الذي نشر في موقع "أوكي"، فإن النجمة العالمية البالغة من العمر 41 عاما، قد اتصلت ببراد مباشرة وطلبت "هدنة مؤقتة"، وذلك لقضاء عيد الشكر معا، من أجل أبنائهما الستة بعد أن أدركت ضرورة ذلك للأطفال.