أخيراً براد بيت يعتذر لجنيفر آنيستون عن الماضي

زهرة الخليج  |   4 سبتمبر 2017
يبدو أن النجم الأميركي براد بيت يقوم بمحاولة تصفيه حساباته مع الماضي، وأن زوجته السابقة جنيفر آنيستون على رأس قائمته. منذ أن انفصل بيت (53 عاماً) عن أنجلينا جولي توقف عن شرب الكحول وبدأ العلاج النفسي وقد تواصل مؤخراً مع طليقته جنيفر آنيستون واعتذر لها، وكانت هذه أول مرة يتصل بها منذ انفصالهما عام 2005. مصادر كشفت أن براد اعتذر لجنيفر على كسر قلبها بتلك الطريقة وإهانتها أمام المجتمع حين تخلى عنها ولم يتلفت إلى مشاعرها، وهذه هي المرة الأولى التي يكون فيها بيت قادراً على التعبير عن نفسه. وحين انتشر خبر طلاق الـ "برنجلينا" حاول الجميع التصيد وأخذ تصريح من جنيفر ولكنها لم تكن مهتمة أبداً بالخبر ولم تعلق عليه. وكانت أنجلينا قد تعرضت إلى إهانة كبيرة حين تركها زوجها بيت وظهر بعد الانفصال عنها بأسابيع قليلة ليقول كم هو سعيد بوجوده مع أنجلينا في مقابلة صحافية أجريت معه عام 2005. وكان رد فعل جنيفر حين سمعت اعتذار براد أن انهمرت في البكاء وطلبت من براد أن ينسى الماضي وأنها قد غفرت له فعلاً وتريد منه أن ينظر فقط إلى المستقبل.