ادعى أنه أخرس لـ 12 عاماً ففقد القدرة على الكلام

زهرة الخليج  |   27 ديسمبر 2017
قضى 12 عاماً من حياته هاربا من جريمة ارتكبها، فوجد في ادعاء الخرس وسيلة لإبعاد الشبهات عنه، لكن القاتل الصيني بعد كل هذه السنوات من الصمت فقد القدرة على الكلام. هكذا نقلت صحيفة صينية محلية قصة الرجل الذي يدعى زنغ بلدته الواقعة في مقاطعة تشيغيانغ الشرقية سنة 2005 بعد أن قتل عمّ زوجته بسبب خلاف حول سعر الإيجار بقيمة 500 يوان (76 دولارا)، وفق ما أوردت صحيفة تشيجيانغ. وادّعى الشاب الذي كان في الثالثة والثلاثين من العمر وقتها أنه أخرس ونجح في إيجاد عمل في ورشة بناء في مقاطعة أخرى وغيّر اسمه وتزوج وبات رب عائلة. غير أن الشرطة لسوء حظه قبضت عليه لأنه كان يتجول في وقت مؤخر بلا أوراق ثبوتية، وقد حاول التصرف بجهل وأنه لا يستطيع قول شيء، فأمرت بأخذ عينة من دمه واكتشفت في تشرين الأول الماضي أن حمضه النووي هو حمض القاتل الذي تبحث عنه منذ 12 عاما.