شركة طيران تطرد مسافراً وابنته لأنها تخاف

زهرة الخليج  |   20 مارس 2018
قامت مسافرة على طائرة تابعة لشركة"ساوث ويست إيرلاينز" الأميركية بتوثيق لحظات طرد مسافر وابنته الصغيرة من طائرة سفر داخلية  قبل إقلاعها بدقائق معدودة، وذلك بسبب خوف الطفلة من الرحلة الجوية، حيث أجبر موظفو المطار الرجل وابنته على مغادرة مقعديهما واقتادوهما إلى خارج الطائرة. وتمكنت الراكبة المسافرة على متن الطائرة أليكسز آرمسترونغ من تصويرالموقف بهاتفها النقال ومن ثم نشرها عبر صفحتها على "فيسبوك"، وظهر في التسجيل موظف من شركة الطيران أو أنه موظف في المطار تلقى أوامره من طاقم الطائرة، يتحدث إلى الراكب، ويطلب منه ترك مكانه ومغادرة الطائرة، ومن ثم يظهر المسافر حاملاً طفلته الصغيرة ويغادر الطائرة قبيل إقلاعها بوقت قصير. وكتبت آرمسترونج في "فيسبوك"معلقة على تسجيل الفيديو: "العار لشركة ساوث ويست إيرلاينز”،وقالت إن أغلب الظن بأنه تم طرد المسافر لأنه أجلس طفلته الصغيرة الخائفة على حضنه بدلاً من المكان المخصص لها في محاولة لتهدئتها والتقليل من خوفها. وأضافت آرمسترونج: "شركة ساوث ويست طردت رجلاً من الطائرة ومعه طفلته البالغة من العمر عامين فقط لأنها كانت خائفة من الإقلاع ولم تجلس في المكان المخصص لها". وحصد تسجيل الفيديو أكثر من 600 ألف مشاهدة على "فيسبوك"، كما أعيد نشره على شبكة التواصل الاجتماعي أكثر من خمسة آلاف مرة، منذ يوم نشره الأربعاء الماضي حتى السبت.