تومي هيلفيغر: الموضة تعيد نفسها

زهرة الخليج  |   14 سبتمبر 2010

قال تومي هيلفيغر إنّ لوغو الماركة الشهير ذا اللون الأبيض والأحمر، قد يعود يوماً ما لأنّ الموضة تعيد نفسها دوماً. مصمم الأزياء الأميركي المعروف الذي يبلغ اليوم 59 عاماً، أسّس ماركته الخاصة في العام 1985، وأقام أول من أمس حفلة في نيويورك في مناسبة مرور 25 عاماً على إنشاء ماركته.


خلال الأمسية، استعاد تومي محطّات أساسية في مسيرته الطويلة في مجال تصميم الأزياء وصناعة الموضة، وشدّد على أنّ الألبسة الرياضية التي يعلوها لوغو "تومي هيلفيغير" الشهير بالأبيض والأحمر واشتهر في التسعينيات، قد يعود على الموضة يوماً ما.
وعلى رغم أنّ ماركة تومي هيلفيغر ترتبط بتصاميم أكثر أناقة ولا تحمل الكثير من اللوغوهات هذه الأيام، إلا أنّ تومي قال إنّ اللوغو قد يعود، لأنّ صناعة الموضة وتصميم الأزياء يرتكزان دوماً إلى إعادة إحياء الطراز القديم. لكنّه استبعد أن يقوم بإعادة إحياء الطراز القديم من مجموعاته. وقال لصحيفة "دايلي تيليغراف" بينما كانت الابتسامة تعلو وجهه: "الموضة تعيد ذاتها لكنّني لا أعني أنّ ذلك سيحصل في المستقبل القريب جداً".


وأقام تومي حفلةً باذخة في Metropolitan Opera House زُيِّنت بطريقة تعكس الحلم الأميركي المرتبط بالماركة الشهيرة. وحضر الأمسية مشاهير ونجوم معرفون، من بينهم كيلي أوزبورن التي بدت متألقة بفستان بسيط ضيقّ.