«تمليس الشعر».. حلول ليست آمنة دائماً

بسمة فرماوي

  |   11 مارس 2019

مع طبيعة الشعر الكثيف والمجعد المنتشرة في منطقتنا العربية وحرارة الجو والرطوبة العالية، تبحث الكثيرات عن حلول دائمة لتمليس الشعر والحصول على خصلات ناعمة ولامعة لأطول فترة ممكنة، دون اللجوء إلى التصفيف الحراري اليومي.
مثل «الكيراستريت Kerastraight» والنانو كيراتين Nano Keratin» و«البوتوكس Botox» وغيرها من الطرق،
 إذ إن هناك العديد من علاجات تمليس الشعر المحترفة المنتشرة في الأسواق. ولكن ما الفرق بينها؟ وهل كلها آمنة؟

علاجات حديثة
تقول خبيرة الشعر ترايسي ديفاين سميث، إنه على عكس علاجات التمليس القديمة التي كانت تعتمد على المواد الكيميائية القاسية، تعمل علاجات التنعيم الحديثة، مثل بوتوكس الشعر، على تنعيمه بشكل مؤقت، فيعود الشعر لشكله الطبيعي بعد مدة تتراوح بين شهرين وخمسة أشهر دون أن يتعرض للحرق أو التساقط، إذ توضع مادة التمليس على شعر نظيف من الجذور حتى الأطراف، وتترك لحوالي 45 دقيقة قبل الشطف، كما يحدث في حالة البوتوكس، أو في حالة الكيراسيلك، حيث يقوم مصفف الشعر بتجفيفه وتمليسه بالمكواة الساخنة حتى تثبت الخصلات بشكل أملس. وينصح لصاحبات الشعر المموج أو لمن تعاني الهشاشة بالخضوع لمثل هذه العلاجات، ولكنها غير فعالة لمن تعاني الشعر الكثيف والمجعد. وتنصح ترايسي من ترغب في الخضوع لعلاج لتمليس الشعر، الذهاب إلى خبير يملك خبرة في التعامل مع العلاجات الكيميائية لتجنب حدوث أي مشاكل. وذلك عبر طلب العلاجات الخالية من مادة الفورمالديهايد، إذ إنها تصنف مع المكونات المسرطنة. وقد أثبتت الدراسات أنها تتلف الشعر وتضر الصحة عند الاستنشاق. ينصح باستعمال مستحضرات العناية بالشعر الخالية من السلفات للحفاظ على النتائج لأطول فترة ممكنة.

مواد قاسية
أما علاجات التمليس الدائمة، مثل التمليس الياباني وعلاج الـ hair rebonding فهي تستخدم المواد القاسية، مثل الفورمالديهايد التي تغير تركيبة الشعر الداخلية وتكسر الربطات بين الألياف وتشكل ربطات جديدة مستقيمة، مما يعطي الشعر شكله المفرود. وهذه الأنواع من التمليس الدائم قادرة على فرد أخشن وأكثف أنواع الشعر، ولكنها قد تسبب التلف الشديد أو حتى التساقط مع الاستعمال المستمر.

أضرار علاجات التمليس
لا تنصح أوديتا أيلاني، وهي مصففة شعر لديها خبرة تفوق 16 عاماً، بأي نوع من أنواع علاجات تمليس أو تنعيم الشعر على الإطلاق ولا تقدمها لزبوناتها في صالونها الخاص. وتقول: «المذهل في الأمر هو كم المكونات المضرة الموجودة داخل المستحضرات المستخدمة خلال هذه العلاجات، فنسبة كبيرة جداً منها مواد مسرطنة. ولأنني أحترم فريقي وزبوناتي وأحاول توفير بيئة صحية وآمنة لهم، لا أشجع استعمال مثل هذه العلاجات تحت أي ظرف من الظروف».
وتؤكد أيلاني أن الأضرار تتراوح بين المشاكل المؤقتة مثل حرقة العين والحلق، إلى التهابات البشرة والمشاكل في الجهاز التنفسي. كما أنها تؤمن بأنه ليست هناك مستحضرات بديلة تملس الشعر بشكل دائم، حتى إذا كان مكتوباً على العبوة أنها خالية من الفورمالديهايد، فهذا لا يعني أن المنتج آمن 100بالمئة.

شعر حريري
للحصول على شعر حريري من دون علاجات كيميائية، يمكنك اتباع الخطوات التالية:
• تابعي نظاماً غذائياً صحياً ومتكاملاً.
• احمي شعرك من أشعة الـUVA والـUVB باستعمال المستحضرات التي تحتوي على الفلاتر الشمسية وارتداء القبعات.
• استشيري خبراء الشعر للحصول على أنواع الشامبو والبلسم الصحيحة التي تستهدف مشاكل شعرك.
• استخدمي علاجات الشعر المركزة بانتظام وقومي بتدليك فروة رأسك لتنشيط الدورة الدموية وتدعيم نمو الشعر.

من علاج حب الشباب إلى محاربة الرؤوس السوداء.. إليك فوائد البطاطا!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث