مذيعون لا يعرفون التعب

هديل عللوه

  |   9 مايو 2019

من دون كلل أو ملل وبأسلوب محترف جذاب، سيكون بإمكان المشاهد العربي متابعة الأخبار والأحداث العالمية قريباً، من خلال مذيع آلي، يتخذ مقعده ومنصته في شبكة قنوات «تلفزيون أبوظبي»، وبإنتاج ودعم تقني من شركة «سوجو» الصينية، الرائدة في خدمات الذكاء الصناعي، وهو ما يعد خطوة إضافية في سجل الخطوات الساعية لدمج الذكاء الصناعي وعالم «الروبوتات» في المجال الإعلامي، عبر إنتاج مذيعين لا يعرفون التعب، ومقدمي نشرات إخبارية دون كلل أو ملل.
فذات الشركة كانت قد طورت العام الماضي، مذيعينِ افتراضيين يقرأان النشرات الإخبارية عبر وكالة أنباء الصين «شينخوا»، بأسلوب جذب العالم، وتصدرت أخبارهما الإعلام عالمياً؛ لشكليهما المطابقين للبشر، وحركة الشفاه والنبرة المعتمدة في نشرات الأخبار، وقد استندت صورتاهما النهائيتان إلى مذيعين حقيقيين يعملان في الشبكة، حتى إن أحدهما يرتدي النظارة؛ ما يمنح إيحاء مضاعفاً بشكله الحقيقي.
مؤخراً أيضاً، انضمت مذيعة جديدة تدعى «شين خيومينغ» تعمل بالذكاء الصناعي إلى قرينيها الذكرين في وكالة «شينخوا» ذاتها، مستمدة شكلها من مذيعة الأخبار «كوي منغ»، وقد أثارت المذيعة «خيومينغ» الدهشة لحركة شفتيها وعينيها، إذ بدت أقرب ما يكون إلى البشر.
أما المذيعة الآلية «جيانغ ليلاي» التي أُنتجت بواسطة EX Robots، فقد انضمت إلى فريق برنامج Creating the Future with Intelligence لقناة «تشجيانغ»، لترافق المذيع البشري في عرض الابتكارات التكنولوجية، وقد نجحت هي الأخرى في لفت الأنظار إلى حركة شفتيها الطبيعية، وإيماءات اليدين أثناء حديثها، بعكس المذيع الآلي «أليكس»، الذي ظهر على قناة «روسيا 24» والذي أثار عند ظهوره موجة من التعليقات الساخرة؛ لمظهره الغريب والبعيد عن الواقعية.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث