الزكام في الصيف.. أسبابه وطرق علاجه الطبيعية

ميرا عبدربه

  |   8 يوليو 2019

لا يمكن الهرب من الزكام حتى خلال أيام فصل الصيف. صعوبة في التنفس وسعال وآلام في الرأس وعطس متكرر وسيلان الأنف وتعب عام، يضاف إليها حرارة في الجسم.. والجو!

السبب وراء الإصابة بالزكام في الصيف هو العدوى، يمكن تناول الأدوية المسكنة التي تحتوي على "الباراسيتمول" والتي تساعد في التخفيف من ارتفاع درجة الحرارة والحد من آلام الجسم. كما يمكن اتباع بعض الطرق الطبيعية التي تساعد على التخفيف من العشور بالانزعاج عند الإصابة بالزكام، هذه الطرق تتمثل بالتالي:

شرب الماء والسوائل: يعاني الماصب بالزكام صيفاً جفافاً إضافياً في الحلق. لذا من المهم شرب كمية كافية من الماء والسوائل خلال هذه الفترة، لتعويض نقص السوائل في الجسم والتخفيف من التعب. كما يمكن شرب حساء الدجاج الذي يعوَض كمية من السوائل، ويساعد على تقوية الجهاز المناعي بالجسم.

التركيز على مصادر فيتامين سي: الأطعمة الغنية بفيتامين سي، تساعد على تقوية الجهاز المناعي، ومحاربة الزكام الصيفي! ملعقة عسل صباحاً: يمكن تناول ملعقة من العسل في الصباح على الريق، لأنها تساعد على تقوية الجهاز المناعي، والتخفيف من أعراض الزكام.

الحركة: في غالبية الأحيان، الشخص الذي يعاني من الزكام يلازم الفراش، ولكن بعض الحركة تساهم في تنشيط الدورة الدموية، ما يساعد على الإمداد بالنشاط.

تجنب أشعة الشمس: من المهم في هذه الحالة تجنب أشعة الشمس الحارة والمزعجة، والتي تسبب التعب الشديد للجسم.

إقرأ المزيد :

هكذا تميز بين الزكام والإنفلونزا

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث