البوتوكس ينفر جوليان مور

زهرة الخليج  |   19 سبتمبر 2010

حين كانت النجمة جوليان مور أصغر عمراً فكرت بإجراء عملية تجميل لصدرها، ولكنها خشيت من الخضوع لعملية في ذلك الوقت.

ولطالما كانت الممثلة ذات الـ 49 عاماً تهاجم عمليات التجميل، وتنفي تماماً إمكانية خضوعها لمبضع الجراح. ولكنها لم تكن حاسمة تماماً في أمرها فقد فكرت أكثر من مرة أنها بحاجة فعلاً لتكبير صدرها.

الآن لم تعد مور مترددة في المسألة، لقد اتخذت قرارها برفض عمليات التجميل برمتها، إذ صرحت للمجلة الأسترالية الأسبوعية " Australian Women" قائلة " أنا مجرد إنسان، فكرت كثيراً أنني بحاجة لتكبير صدري ثم عدت وتراجعت رافضة الفكرة تماما". فمور تكره المنظر الذي تبدو به غالية النساء بعد الخضوع لعملية تجميل ووصفتها بأنها لم تجعل من أية امرأة في نظرها "أجمل".

وتوضح "لا أفهم كيف يمكن لوجه لا تظهر عليه التعابير ولا يتحرك بشكل طبيعي مع الزمن أن يكون جميلاً". وتضيف عن شعورها بالنفور من منظر البوتوكس على الأخريات "لا أعرف كيف تضع النساء البوتوكس فهو يجعل الشكل قبيحاً وغريباً. ولكن الغريب أننا كلنا نسعى لنظل نبدو أصغر ونظهر على عكس حقيقتنا".