السبب الحقيقي وراء انفصال مايلي سايرس عن ليام همسوورث؟

لاما عزت

  |   20 أغسطس 2019

لايزال خبر انفصال النجمة الأميركية مايلي سايرس عن زوجها الممثل الأسترالي ليام همسوورث يتصدر أخبار الصحف والإعلام.

فبعد تأكيد العديد من التقارير الصحفية أن همسوورث (29 عاماً) انفصل عن سايرس بعد مرور 7 أشهر على زوجهما بسبب سلوكياتها المنفرة وحفلاتها الصاخبة، تبين أن العكس هو الصحيح.

ووفقاً لمجلة "هيت" حاولت مايلي البالغة من العمر 27 عاماً جاهدة إنقاذ زواجها لكنها لم تستطع التعامل مع إدمان ليام الكحول والمخدرات.

وقال مصدر مقرب: "اعترض جميع أصدقائهما على فكرة زواجهما من الأساس، لم ينته زواجهما بسبب مشكلة كبيرة إنما جاء نتيجة تراكمات أدت إلى تدمير العلاقة".

وأضاف المصدر: "لقد بدآ بالابتعاد عن بعضهما البعض تدريجياً وأصبحا يقضيان الكثير من الوقت بمفردهما."

وأشار مصدر لصحيفة "بيبول" أن ليام يمتلك جانباً سرياً في شخصيته لا يظهره أبداً على الملأ. وقال: "الجميع يعتقد أن مايلي فتاة مشاكسة وغير ناضجة، لكن هذا في الواقع غير صحيح، فليام يقضي معظم وقته بالاحتفال والاستمتاع مع أصدقائه، ومايلي تجد أن عليه أن ينضج قليلاً ويتحمل المسؤولية”.

وكان ليام قد أعلن خبر انفصاله عن مايلي بعد من خلال حسابه في إنستقرام إذ نشر صورة للمغيب مع التعليق الآتي: "مرحباً... أود إعلامكم بانفصالنا مايلي وأنا. أتمنى لها الصحة والسعادة".

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث