عربية بين أشهر صانعات المكياج عالمياً

سناء ثابت

  |   19 سبتمبر 2019

تشهد صناعة مستحضرات التجميل، ظهور علامات تجارية مستقلة جديدة باستمرار، وهي صناعة كتبت عنها مجلة فوربس أن قيمتها تبلغ 445 مليار دولار، فتعد منجماً من ذهب لسيدات أعمال عصاميات، احترفن هذه التجارة. وأكدت المجلة وجود 40 علامة مكياج شهيرة عالمياً أطلقتها نساء، ومن بين تلك النساء العصاميات، الفرنسية «لورا ميرسيي» التي ما زالت تحافظ على تألق العلامة التي تحمل اسمها حتى بعد 20 سنة على إطلاقها، وذلك بفضل جديتها كخبيرة مكياج درست تخصصها في باريس وعملت منذ التسعينيات مع أشهر مصممي الأزياء والعارضات ونجوم هوليوود. وعلى النهج نفسه سارت الإنجليزية «شارلوت تيلبوري» التي انطلقت شهرتها بعد العمل في أشهر عروض الأزياء وأسابيع الموضة العالمية، وعملت في جلسات تصوير لمجلات كبرى مثل «فوغ»، إلى أن أطلقت علامة تجارية تحمل اسمها عام 2013 ولاقت انتشاراً عالمياً. وإضافة إلى هاتين العلامتين العالميتين، توجد علامات مكياج شهيرة تقف وراءها نساء مثل «بوبي براون» و«كات فون دي»، فضلاً عن العلامة العالمية «هدى بيوتي» لصاحبتها الأميركية عراقية الأصل هدى قطان، غير أن هدى كان لها مسار مختلف فقد اكتسبت شهرتها وشعبيتها بفضل قاعدتها الجماهيرية الواسعة على منصة اليوتيوب، وهو ما مهد الطريق لها لجني ثروة هائلة من خلال بيع مستحضراتها التجميلية، التي أصبحت متوفرة في كبرى العواصم العالمية.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث