أميرة السراب

د. مانع سعيد العتيبة

  |   10 أكتوبر 2019

أميرتي أرجوك أدركيني

وقبل أن أسقط أمسكيني

فقدت يا أميرتي توازني

لا جزعاً من حدة السكين

لكنني أرى سقوط أمةٍ

لو لم تكن فأنت لن تكوني

أميرتي أرجوك أن تسارعي

لكسر قيد الصمت والسكون

عودي إليّ لو سراباً خادعاً

أو غادري الفؤاد واتركيني

أنا هو الزلزال إن حركتني

وكم طلبت أن تحركيني

إن تستجيبي للنداء مرة

وتستردي الملك تملكيني

أحتاج للخروج من شرفة

لصامت وعاجز مسكين

فإن أردت لي هلاكاً عاجلاً

بالحب لا بالبغض أهلكيني

أهون أن أموت موت عاشق

من أن أموت موت مستكين

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث