مقيمون ينعمون بإنسانية مبادرات الإمارات

رحاب الشيخ  |   22 أبريل 2020

أطلقت الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية والمجتمعية في دولة الإمارات، مبادرات وإجراءات تدعم الأفراد وقطاع الأعمال لمواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».. ومن بين هذه المبادرات:


المدينة الإنسانية:
استضافت المدينة الإنسانية في أبوظبي رعايا عدد من الدول الشقيقة والصديقة من مقاطعة هوباي الصينية بؤرة  فيروس كورونا، بناءً على طلب حكوماتهم، وذلك بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وأمر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في إطار النهج الإنساني الذي تنتهجه الدولة في الوقوف مع الأشقاء والأصدقاء ومد يد العون والمساعدة لهم في الظروف الصعبة.


10 ملايين وجبة:
بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أطلقت حرم سموه، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، رئيس مجلس أمناء بنك الإمارات للطعام، حملة (10 ملايين وجبة)، وهي أكبر حملة مجتمعية وطنية من نوعها لتقديم وجبات الطعام أو ما يعادلها من طرود غذائية وتموينية لدعم الأفراد المحتاجين والأسر المتعففة في مختلف أنحاء الإمارات.


تجديد الإقامات:
أعلنت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية عن اعتبار إقامة الوافدين (سواءً كانوا موجودين داخل الدولة أو خارجها) سارية المفعول حتى نهاية ديسمبر، إذا صادف تاريخ انتهائها بعد أول مارس 2020، واعتبار جميع بطاقات الهوية المنتهية في الأول من مارس لهذا العام أيضاً، سارية المفعول حتى نهاية ديسمبر المقبل.


الإجازة المبكرة:
أطلقت وزارة الموارد البشرية والتوطين، (مبادرة الإجازة المبكرة)  لتمكين من يرغب من المقيمين العاملين في القطاع الخاص في العودة لبلدانهم خلال فترة الإجراءات الاحترازية المتخذة على مستوى الدولة للوقاية من فيروس كورونا والحد من انتشاره، من خلال تقديم مواعيد إجازاتهم السنوية أو الاتفاق مع المنشآت العاملين لديها على منحهم إجازة من دون أجر.

تجديد ملكية المركبات:
أتاحت وزارة الداخلية للمتعاملين إمكانية تجديد ملكية المركبات المنتهية من دون الحاجة إلى مراجعة مراكز الخدمة، اعتباراً من الأحد 22 مارس 2020 ولمدة ثلاثة أشهر مقبلة، عبر استخدام التطبيقات الذكية لإنجاز عملية التجديد، بغض النظر عن المخالفات والحجز والنقاط المرورية والفحص الفني.

معاً نحن بخير:
أطلقت هيئة المساهمات المجتمعية «معاً» مبادرة (معاً نحن بخير) التي استقطبت مساهمات متنوعة ما بين مالية وعينية، حيث قام سكان أبوظبي بالمشاركة في البرنامج بشكل سخي للتخفيف من آثار الوضع الصحي والاقتصادي الحالي، ووصلت المساهمات التي تلقتها الهيئة من خلال مركز الاتصال الخاص إلى 1920، ومن خلال الرسائل النصية القصيرة إلى 6950. وسيتم الإعلان عن مستحقي الدعم نهاية أبريل الحالي.

إجلاء رعايا الدول الشقيقة والصديقة:
تواصل وزارة الخارجية والتعاون الدولي العمل على تسهيل عملية إجلاء رعايا الدول الشقيقة والصديقة الذين لم يتمكنوا من العودة لديارهم بعد تعليق الرحلات الجوية من وإلى الإمارات، بالتنسيق مع سفارات وقنصليات البعثات التمثيلية المعتمدة، وبعد السماح للرحلات الجوية بالعبور، حيث تم إنجاز 127 عملية إجلاء لـ 22900 شخص حتى منتصف أبريل.


تخفيض فواتير الكهرباء:
يحصل مشتركو الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء من قطاع التجزئة والفنادق والمصانع، على تخفيض فواتير استهلاك الكهرباء والماء بنسبة 20%، كما أعلنت الهيئة تأجيل تحصيل أقساط رسوم التوصيل، وتجميد غرامات إعادة الخدمة، بالإضافة إلى إلغاء الرسوم الإدارية حتى إشعار آخر.


صندوق الإمارات وطن الإنسانية:
أطلق الهلال الأحمر الإماراتي (صندوق الإمارات وطن الإنسانية) بهدف توحيد الجهود الوطنية للتصدي لكورونا، وتجسيد مضامين التلاحم المجتمعي الذي يسود الدولة، ويتيح الصندوق للأفراد والمؤسسات تقديم مساهماتهم المادية والعينية، إضافة إلى المساهمات الأخرى المتمثلة في المباني والمرافق الحيوية والسيارات ووسائل الدعم اللوجستي، جراء فيروس كورونا، وذلك عبر مراكز الهلال الأحمر المنتشرة في الدولة.