بوتيغا فينيتا تدعم البحث العلمي

زهرة الخليج  |   26 أبريل 2020

أعلنت علامة بوتيغا فينيتا عن دعمها للبحث العلمي في إيطاليا بعد انتشار فيروس كورونا المستجد، من خلال الإسهام بتمويل المنح الدراسية لمدة عامين ودعم الطاقم الطبي الإيطالي، خلال فترة تفشي الوباء الحالي وما بعده.

وتسهم الدار بمبلغ 300 ألف يورو لباحث أمراض رئة يعمل في قسم أمراض القلب والصدر والأوعية الدموية والصحة العامة في جامعة بادوا لمدة عامين، بالإضافة إلى منحتين دراسيتين في مختبر الفيروسات التابع للمعهد الوطني للأمراض المعدية لازارو سبالانزاني في روما بالإضافة إلى مختبر الأحياء الدقيقة وعلم الفيروسات في مستشفى دومينيكو كوتوجنو في نابولي.

ويقول ليو رونغون الرئيس التنفيذي لبوتيغا فينيتا: "الباحثون والأطباء الذين يشاركون باستمرار في دراسة العلاجات واللقاحات الجديدة، يجعلون بلادنا فخورة جداً، ولهذا السبب، نحن في بوتيغا فينيتا نشعر بواجبنا بدعم هؤلاء على الخطوط الأمامية”.

ويقول دانيال لي، المدير الإبداعي لبوتيغا فينيتا: "نحن ندرك أن دعم العاملين في المجال الطبي الذين ينقذون أرواح الآخرين يجب أن يكون أولويتنا خلال هذه الفترة، والتي تشمل أولئك الذين يعملون بلا كلل لمعالجة التأثير المدمر لكوفيد-19 وآثاره المستمرة، من خلال البحث العلمي. مع هذه المنح الدراسية نحن قادرون على الإسهام في تأمين مستقبل صحتنا العالمية من خلال دعم عملهم الشجاع “.