سميرة مدني: هكذا شفيت قريبتي من السرطان

زهرة الخليج  |   13 أكتوبر 2010

تسعى الإعلامية السعودية مقدّمة برنامج "صباح السعودية" سميرة مدني إلى دعم حملة "سرطان الثدي" عبر التشديد على أهمية العزيمة والإيمان بالله كداعم قوي وأساسي للشفاء. وتحكي لـ"أنا زهرة" تجربة قريبة لها أثّرت في حياتها كثيراً. قالت: "لدي قريبة خاضت تجربة سرطان الثدي. وبغية مواساتها، كنت أُكثر من زياراتي إليها, لكنني فوجئت بصبرها الطويل وقدرتها على تحمّل مصابها. ووجدتها متقبّلةً لوضعها إذ كانت تؤمن بأنّ المرض هدية من الله".


وتضيف سميرة: "حين شاهدت تجربتها، تألمت كثيراً لكنّي أُعجبت أيضاً بقدرتها على تحمّل المصيبة. حينها، قارنت بين ذلك الصبر الذي تعيشه تلك المريضة والصبر الذي نعيشه نحن إزاء أمور عادية جداً. فوجدت أنه علينا دعم هؤلاء الذين يتسلّحون بالقوة والإيمان، لأنّهم يعلّموننا أن الحياة صبر وعزيمة".
وعمّا آل إليه وضع المريضة الصحي، قالت مدني "بفضل الله وإيمانها الكبير به، تماثلت للشفاء" مضيفةً أنّ دعم الآخرين يشكّل عاملاً أساسياً لشفاء المريض. وختمت "لقد علمتني تجربتها الكثير".


واستشهدت سميرة بالدكتورة سامية العامودي التي قدّمت دعماً كبيراً للمرضى بعد التجربة التي عاشتها بنفسها. ومن هذا المنطلق، تطمح الإعلامية لمساندة مرضى السرطان بكل الطرق سواء عبر الزيارات أو بطرق أخرى متمنيةً الشفاء للجميع.